شهيد وجرحى بقصف طيران الأسد مدينة الأتارب

فريق التحرير31 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهرين
IMG 5250 - حرية برس Horrya press
إحدى الغارات التي شنها طيران الأسد على مدينة الأتارب غربي حلب مساء الثلاثاء 30 يوليو 2019، حرية برس©

حلب – حرية برس:

استشهد مدني وأصيب آخرون بجروح مساء الثلاثاء في قصف جوي شنه طيران الأسد الحربي على مدينة الأتارب غربي محافظة حلب.

وقال مراسل “حرية برس” إن طائرة حربية استهدفت مدينة الأتارب بثلاث غارات جوية، ما أسفر عن استشهاد شاب عشريني من النازحين إلى المدينة، وإصابة آخرين ودمار واسع في الممتلكات.

وفي وقت سابق، استهدفت قوات العدوان الروسي- الأسدي بصواريخ الفيل وقذائف الهاون بلدة بيانون في ريف حلب الشمالي ومنطقة إيكاردا في ريف حلب الجنوبي.

وفي إدلب، أصيب مدنيان اثنان في غارة جوية شنتها طائرات الأسد الحربية وطائرات العدوان الروسي على مدينة سراقب في ريف إدلب الشرقي، كما أصيب آخرون في قصف جوي طال أطراف بلدة جبالا، وطال أيضاً مدينة خان شيخون وأطراف بلدة موقة في ريف إدلب الجنوبي.

وتشن قوات الأسد ومليشياته بدعم روسي إيراني منذ نيسان/ أبريل الفائت أعنف حملة عدوانية على المناطق المحررة في محافظتي حماة وإدلب، وقد أسفرت الحملة عن استشهاد أكثر من 950 مدني وإصابة مئات بجروح، فضلاً عن نزوح أكثر من 600 ألف من بيوتهم نحو المناطق الحدودية مع تركيا.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة