قوات الوفاق الليبية تهاجم مطار طرابلس

فريق التحرير7 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهرين
D3pIIRhWwAcTH8K - حرية برس Horrya press
معارك كر وفر في مطار طرابلس بين قوات الوفاق وحفتر – الأناضول

أعلنت قوات حكومة الوفاق الليبية، المعترف بها دولياً، اليوم الأحد، بدء هجوم جديد على تمركزات لميليشيات المشير “خليفة حفتر”، جنوبي العاصمة طرابلس.

وقال “مصطفى المجعي”، الناطق باسم المركز الإعلامي لعملية “بركان الغضب” التي أطلقتها قوات حكومة الوفاق، لوكالة “الأناضول”، أن قواتهم بدأت الهجوم على تمركزات لقوات “حفتر”.

وأوضح “المجعي” أن الاشتباكات تجري الآن في محاور السبيعة وبوابة الكازيرما، لكن الاشتباكات الأعنف تدور في محور الأحياء البرية، مؤكداً أن عملية الهجوم هدفها تنفيذ الخطة العسكرية التي وضعتها الغرفة الرئيسة لعملية “بركان الغضب”، والسيطرة على تلك المحاور تعني سقوط مطار طرابلس الدولي القديم.

ويقع محورا الأحيار البرية والكازيرما، شمال المطار جنوبي العاصمة، بينما يقع محور مدينة السبيعة على بعد 40 كم جنوب طرابلس، ويمثل نقطة عبور لإمداد قوات “حفتر” من مدينة ترهونة إلى داخل المطار القديم.

من الجدير بالذكر أن قوات الوفاق حاولت خلال شهر حزيران/ يونيو الماضي، السيطرة على مطار طرابلس من ثلاثة محاور أخرى من الجهات الغربية والشمالية والجنوبية هي في الرملة والطويشة وطريق المطار، ورغم إعلانها دخوله من المحور الجنوبي (الطويشة) والسيطرة على أجزاء واسعة، منه إلا أنها لم تتمكن من السيطرة عليه بالكامل.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة