بلدية في أنطاليا التركية تحظر على السوريين دخول الشواطئ

فريق التحرير11 يونيو 2019آخر تحديث : منذ 5 أيام
antalia - حرية برس Horrya press

صوت مجلس إحدى بلديات ولاية أنطاليا جنوبي تركيا، لصالح قرار بحظر دخول السوريين من دخول شواطئها العامة.

وقالت صحيفة “ديلي صباح” التركية إن مجلس البلدية في قضاء غازي باشا بولاية أنطاليا صوت الثلاثاء، لصالح الحظر المثير للجدل الذي يمنع السوريين من الاقتراب من الشواطئ العامة.

ويحسب الصحيفة فقد تم تقديم مشروع القرار من قبل عضو مجلس البلدية عن حزب الشعب الجمهوري “أولاش أوزغان”، زاعماً أن السكان منزعجين من وجود السوريين ويقولون “نحن لاجئون في وطننا”.

وقد صوت 12 عضواً من أعضاء حزب الشعب الجمهوري وحزب “الجيد”، بينما صوّت ضد المقترح سبعة أعضاء من حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية، في الوقت الذي امتنع فيهما عضوان عن التصويت.

وذكرت الصحيفة بأن المتحدث باسم المجلس عن تحالف الأمة “محمد يوكسل” أخبرهم المجلس أنهم يؤيدون الاقتراح، بعكس المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية “مصطفى أويسال” الذي قال بأن القضية هي سياسة حكومية معرباً عن معارضته، وشاركه بذلك أعضاء بالمجلس من حزب الحركة القومية.

ونقلت الصحيفة عن رئيس فرع حزب العدالة والتنمية بقضاء غازي باشا علي دوغان، قوله إن “القول أنه (لا يمكنهم دخول الشاطئ الذي ندخله) هراء، أليس هذا هو التمييز العرقي؟ هل السوريون هم اللاجئون الوحيدون في هذا البلد؟ لدينا أفغان وعراقيون وإيرانيون، ولدينا لاجئون ومواطنون ضيوف من جميع أنحاء العالم، ولا أجد ذلك أمراً أخلاقياً ولا صائباً. عندما تركز القضية على السوريين ويصل الأمر إلى حد التمييز العرقي ضدهم “.

وأضاف “أولئك الذين لا يريدون دخول السوريين إلى الشواطئ لا يرفعون صوتهم عندما يتعلق الأمر بالسوريين الذين يعملون في الحقول أو الشركات بأجور زهيدة”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *