الولايات المتحدة: يحق لإسرائيل ضم أجزاء من الضفة غربية

فريق التحرير9 يونيو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
thumbs b c 3c154981b1f9df9ee8a155ab5413f273 - حرية برس Horrya press
بينت تقديرات الاحتلال الإسرائيلي إلى أن نحو 420 ألف مستوطن يعيشون في الضفة الغربية ـ أرشيف

حرية برس:

أعلنت الولايات المتحدة، اليوم السبت، أنه من حق الاحتلال الإسرائيلي ضم مناطق من الضفة الغربية المحتلة، حيث صرح بذلك سفير الولايات المتحدة لدى حكومة الاحتلال، “ديفيد فريدمان”، في مقابلة له مع صحيفة نيويورك تايمز.

وقال فريدمان: “في ظل ظروف معينة، أعتقد أن لإسرائيل الحق في الاحتفاظ بالضفة الغربية، لكن من غير المحتمل أن تضمها كلها”.

وأضاف أن “خطة ترامب للسلام التي طال انتظارها تهدف إلى تحسين نوعية حياة الفلسطينيين، لكنها من غير المرجح أن تؤدي بسرعة إلى حل دائم للنزاع”.

ووعد رئيس الوزراء حكومة الاحتلال، “بنيامين نتنياهو”، ببدء ضم المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية، وهي خطوة من شأنها أن تنتهك القانون الدولي ويمكن أن تكون ضربة قاتلة لحل الدولتين.

واتهم “فريدمان” الزعماء الفلسطينيين باستخدام “ضغوط هائلة” بصورة غير لائقة لردع قادة الأعمال من حضور مؤتمر اقتصادي تنظمه الإدارة هذا الشهر في البحرين، حيث تأمل في إقناعهم بالدوافع المالية التي يمكنهم توقعها إذا ما تبنوا خطة السلام.

وأكد أنه “من غير العادل الطريقة وصف الفلسطينيين مؤتمر البحرين بالرشوة أو بمحاولة للتخلص من تطلعاتهم الوطنية”، مضيفاً  أن الأمر “ليس كذلك على الإطلاق. إنهه محاولة لإحياء طموحاتهم بخلق اقتصاد قابل للعيش. “

وتابع: “لا يوجد أي رجل أعمال فلسطيني تقريباً يرغب في الامتناع عن الاجتماع مع بعض أكبر الشركات الغنية في العالم، عندما يقتصر موضوع النقاش على تقديم الأموال للفلسطينيين”. “أنا أعرف أنهم يريدون المجيء”.

ورفض “فريدمان” أن يفصح عن ردة فعل الولايات المتحدة في حال تحرك نتنياهو لضم أراضي الضفة الغربية من جانب واحد.

الإعلانات

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة