قتيل وجرحى برصاص الجيش السوداني في الخرطوم

فريق التحرير2 يونيو 2019آخر تحديث : منذ 6 أشهر
580 - حرية برس Horrya press
جانب من الاحتجاجات في السودان – أرشيف

حرية برس:

قتل شخص وجرح آخرون، اليوم السبت، برصاص الجيش السوداني في أثناء فض الأخير الاعتصام أمام مقر الجيش في الخرطوم.

وأفادت “لجنة أطباء السودان المركزية”، على صفحتها في فيسبوك، أن شاباً عشرينياً قُتل بعد تعرضه “لإصابة بالرصاص الحي في الرأس، بعد دخوله العناية المكثفة”.

وأضافت “أن القتل المستمر للمتظاهرين السلميين لن يردع المواطنين السودانيين”، كما لم يمنعهم من الاستمرار “لتحقيق هدفهم في وجود حكومة مدنية، ومساءلة الضالعين في قتل المدنيين الأبرياء”.

وأوضحت أن بعض المتظاهرين أصيبوا وقد “تلقوا علاجات في العيادات الميدانية”، وقالت “حدثت إصابات في شارع النيل بالقرب من منطقة الاعتصام إثر إطلاق نار من طرف القوات النظامية”.

وبحسب ما نشرته اللجنة فإن 11 معتصماً أصيبوا في أثناء فض الاعتصام، بعضهم بالرصاص الحي في إصابات متفاوتة، وبعضهم نتيجة الضرب، وهناك مصاب نتيجة دهسه بسيارة تابعة للجيش.

وكان قائد المنطقة العسكرية المركزية في الخرطوم، اللواء “بحر أحمد بحر”، قد قال في بيان بثه التلفزيون الرسمي في وقت سابق، إن “ميدان الاعتصام أضحى غير آمن ويشكل خطراً على الثورة والثوار، كما يهدد تماسك الدولة وأمنها الوطني”.

من جهته، دعا الأمين العام للأمم المتحدة، “أنطونيو غوتيريس”، في بيان له أمس الجمعة، المجلس العسكري في السودان وقوى الثورة إلى العودة إلى المفاوضات للاتفاق على تسليم السلطة إلى حكومة مدنية.

وقال “غوتيريس” إن الأطراف كلها يجب أن “تختتم المفاوضات بشأن تسليم السلطة إلى حكومة انتقالية بقيادة مدنيين في أقرب وقت ممكن”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة