“إسرائيل” تستهدف مواقع لقوات الأسد في دمشق

فريق التحرير18 مايو 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
damas - حرية برس Horrya press
صورة من قصف سابق لجيش الاحتلال الاسرائيلي على العاصمة دمشق – ارشيف

دمشق – حرية برس:

هزت انفجارات ضخمة محيط العاصمة دمشق، مساء اليوم الجمعة، سُمع صداها في مناطق العاصمة معظمها، جراء غارات نفّذتها طائرات الاحتلال الإسرائيلي على مواقع تابعة لقوات الأسد وإيران جنوبي العاصمة.

وأكد موقع “صوت العاصمة” أن مقرات تابعة للفرقة الأولى من قوات الأسد في محيط بلدة الكسوة في ريف دمشق قد تعرضت لاستهداف جوي من طائرات يعتقد أنها تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت وكالة “سانا” التابعة لنظام الأسد، إن دفاعات النظام الجوية استهدفت “أجساماً مضيئة” قادمة من الأراضي المحتلة ،في إشارة لاستهدافها من طرف قوات الاحتلال الإسرائيلي، وأضافت أنها أسقطت عدداً منها، من دون أن توضح طبيعة هذه الأجسام.

وكانت طائرات الاحتلال الإسرائيلي قد استهدفت في شهر نيسان/ أبريل الماضي مواقع عدة تابعة لقوات الأسد في ريف حماة الغربي، ما أسفر عن تدمير تلك المواقع وجرح عدد مِن عناصر قوات الأسد.

يشار إلى أن طائرات الاحتلال الإسرائيلي استهدفت أكثر من مرة شحنات ومستودعات ذخيرة وأسلحة تابعة للميليشيات الإيرانية وميليشيا حزب الله اللبناني قرب العاصمة، وكانت حكومة الاحتلال قد أبدت عزمها على توسيع عملياتها العسكرية ضد ميليشيات إيران في سوريا، بعد قرار انسحاب القوات الأمريكية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة