فرنسا وبريطانيا تدعوان الأسد وحلفائه إلى رفع فوري للحصار “الكارثي” عن حلب

فريق التحرير28 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

قصف حلب
باريس – حرية برس:
دعا وزير الخارجية الفرنسي جان مارك آيرولت ونظيره البريطاني بوريس جونسون اليوم الخميس النظام السوري وحلفاءه إلى وقف فوري للحصار “الكارثي” على مدينة حلب بشمال البلاد.

ونقلت وكالة “رفانس برس” عن وزيري الخارجية تأكيدهما في بيان مشترك بعد لقائهما في باريس ان “حصار هذه المدينة حيث هناك حوالى 300 الف شخص عالقون، يجعل من المتعذر استئناف مفاوضات السلام”، كما وجها دعوة الى نظام الأسد وحلفائه لوقف “هذه العمليات فورا”.

وكانت قوات الأسد والميليشيات الشيعية المساندة لها أطبقت الحصار على مدينة حلب بشكل كامل بعد سيطرتها على مواقع جديدة في طريق الكاستيلو وحي بني زيد.

وأفاد مراسل “حرية برس” في حلب أن قوات الأسد أرسلت رسائل نصية لسكان الأحياء الشرقية في حلب، تطلب منهم مغادرة المنطقة مدعية أنها ستوفر لهم ممراً آمناً للخروج، ودعت أيضا “الجماعات المسلحة” لإلقاء أسلحتها، وذلك بحسب ما نقلته وكالة “سانا” التابعة للنظام.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة