شهداء وجرحى في غارات مستمرة على حماة وإدلب

فريق التحرير7 مايو 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
 1 - حرية برس Horrya press
عناصر الدفاع المدني في مكان الاستهداف في قرية بسامس في جبل الزاوية-عدسة علاء الدين فطراوي – حرية برس

إدلب – حرية برس:

جددت طائرات الأسد وروسيا، اليوم الثلاثاء، غاراتها الجوية على مدن وبلدات ريفي حماة وإدلب، ما أدى إلى سقوط شهداء وجرحى مدنيين، إلى جانب دمار كبير في الممتلكات المدنية والمرافق العامة.

وأفاد مراسل حرية برس في إدلب أن غارات جوية من الطيران الحربي الروسي طالت سوقاً شعبياً قي قرية “رأس العين” شرقي إدلب، أسفرت عن استشهاد 3 أطفال وإصابة 8 أشخاص بحروح، إلى جانب عالقين تحت الأنقاض تعمل فرق الدفاع المدني على إخراجهم.

وأضاف المراسل أن شهيداً آخر سقط في بلدة “معرة حرمة” جراء الغارات، مشيراً إلى الطيران الروسي كثف غاراته منذ الصباح الباكر على كل من “كنصفرة، وأحسم، وكفر سجنة، وتل السلطان، وكفرنبل، والهبيط، جبل الأربعين، وأبديتا”، إضافة إلى مناطق أخرى جنوبي إدلب.

وفي ريف حماة الشمالي، استشهد رجل وزوجته نتيجة غارات روسية مماثلة على مدينة كفرزيتا، كما طال قصف مدفعي من قوات الأسد على قرية “الزكاة” أسفر عن استشهاد امرأة ووقوع عدة إصابات.

تأتي هذه الغارات، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين فصائل الجيش السوري الحر وقوات الأسد على جبهة قرية “الجنابرة” و”تل عثمان”، وسط قصف جوي مكثف من الطيران الروسي وطائرات النظام المروحية على محاور الاشتباك.

وكانت “الجبهة الوطنية للتحرير” قد أعلنت، مساء أمس، تدمير راجمة صواريخ لقوات الأسد في معسكر بريدج غربي حماة، إلى جانب مقتل عناصر من قوات الأسد في محيط قرية الجنابرة، بينما أعلنت “هيئة تحرير الشام” تدمير آلية في نفس القرية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة