الأمم المتحدة تدعو لتوفير وصول “آمن ومستدام” إلى مخيم الركبان

فريق التحرير4 مايو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
43750624 480035445826956 7099986406675578880 n - حرية برس Horrya press
مخيم “الركبان” عند الحدود السورية – الأردنية – أرشيف

حرية برس:

دعت الأمم المتحدة، أمس الجمعة، إلى توفير “وصول آمن ومستدام دون عوائق إلى مخيم الركبان” المحاصر من قبل نظام بشار الأسد، على حدود الأردن.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، استيفان دوغريك: “أفاد زملاؤنا في المجال الإنساني أنه حتى 30 نيسان، غادر ما يقرب من 7 آلاف و700 شخص مخيم الركبان، وتم تسجيلهم في واحد من خمسة ملاجئ قرب مدينة حمص”.

وأضاف “كما غادر 3 آلاف و200 شخص آخرين من الركبان أمس (الخميس)، ونحن ما زلنا ندعو إلى وصول آمن ومستدام ودون عوائق إلى الموجودين بالمخيم، وكذلك إلى جميع المحتاجين في جميع أنحاء سوريا”.

وتابع: “الأمم المتحدة على استعداد للمشاركة بشكل مباشر في تقديم المساعدات، وذلك بمجرد منحها إمكانية الوصول الكامل إلى جميع المناطق”.

وتعمل روسيا على محاولة تفكيك المخيم من خلال الضغط على آلاف المدنيين المقيمين فيه، لقبول التسوية والعودة إلى مناطقهم التي هجروا منها، وذلك من خلال منع وصول المساعدات الإنسانية وسيارات الغذاء التي تمد المنطقة باحتياجاتها.

ويواجه قاطنو المخيم أوضاعاً إنسانية صعبة بسبب نقص حاد في المواد الغذائية، وتكاد الخدمات الطبية الأساسية تكون معدومة، كما يفتقر المخيم إلى المياه النظيفة الصالحة للشرب وشبكات الصرف الصحي والمقومات الأساسية للسكن، ومنذ فترة طويلة والهلال الأحمر يحاول إيصال المساعدات الإنسانية.

و”الركبان” مخيم أنشئ في العام 2014 في المنطقة الحدودية مع الأردن من الجهة السورية، ويقيم فيه أكثر من 60 ألف لاجئ وفقاً للأمم المتحدة على طول 7 كيلو مترات.

المصدرحرية برس + وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة