الجزائريون يؤكدون استمرار حراكهم حتى رحيل رموز النظام

فريق التحرير3 مايو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
thumbs b c 43568f73bc35fd6e4dc117e306ccda45 - حرية برس Horrya press
مظاهرات في الجزائر رفضاً لرموز نظام بوتفليقة

حرية برس

خرج مئات الجزائريين اليوم الجمعة، في مظاهرات في شوارع العاصمة الجزائرية، مؤكدين استمرارهم في التظاهر حتى رحيل جميع رموز النظام السابق.

وأطلق ناشطون جزائريون حملة تحت شعار “لن نتوقف في رمضان” للتأكيد على استمرارية الاحتجاجات حتى تنفيذ مطالبهم برحيل كافة رموز النظام السابق ومحاسبتهم.

وأعرب المتظاهرون الذين تجمعوا في ساحة البريد المركزي في العاصمة، في الجمعة الحادية عشر من بدء الاحتجاجات عن رفضهم قيام رموز النظام السابق بإدارة شؤون البلاد في المرحلة الانتقالية، وهاتفين بإسقاط “السرايا” أي الحكومة.

وقد انتشرت عناصر الشرطة بكثافة في ساحة التظاهر دون أن تقوم بالتدخل، في الوقت الذي أكد فيه المشاركون على سلمية التظاهر وعدم تفرقهم حتى نيل الحرية.

وشدد المتظاهرون الذين جابوا شوارع العاصمة وصدحت أصواتهم بالهتافات والأغاني، على مطلبهم في رحيل رئيس الدولة الانتقالي عبد القادر بن صالح، متهمين إياه وجميع رموز النظام بـ”السارقين”.

يُشار إلى أن الجزائريون استمروا بالتظاهر حتى بعد تنحي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، مطلع شهر نيسان/أبريل الماضي، لإسقاط النظام.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة