مجازر في حلب والأتارب … واشتباكات على جبهات حلب الشمالية

2016-07-25T21:50:41+03:00
2016-07-25T21:55:52+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير25 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
المشهد1

استشهد 33 شخصاً في سلسلة من المجازر اليومية ترتكبها قوات الأسد والطائرات الروسية في محافظة حلب.

فقد أفاد مراسل حرية برس عن ارتقاء 12 شهيداً وإصابة العديد في حي المشهد في المدينة جراء قصف للطيران المروحي ببرميلين متفجرين، كما أسفر القصف عن تدمير مبنيين سكنيين يقطهنما عائلات ما يزال عدد منهم تحت الأنقاض، كما سقط عدد من الجرحى جراء استهداف حي بعيدين بغارات لطيران العدوان الروسي.

كما ذكر عضو اتحاد ثوار حلب “هشام سكيف” للحرية برس عن أنه ” بحوالي الساعة 11 صباحاً شنت الطائرات الروسية غارة على حي المشهد استهدفت المناطق السكانية، والتي أودت بحياة 8 مدنيين فيما لايزال آخرين تحت الأنقاض، بالإضافة إلى دمار تتدمر ثلاث مباني بين جزئي وكامل، كما أن فرق البحث والإنقاذ مازالت تعمل على إخراج العالقين”.

أما في الريف الغربي فيشهد تصعيداً للقصف من قبل طيران الأسد وطيران العدوان الروسي، فقد استُهدفت مدينة الأتارب بعد منتصف ليلة أمس بأكثر من 20 غارة جوية وقصف بالبراميل المتفجرة، ما أسفر عن استشهاد 17 شخصاً وجرح العشرات وفق ما ذكره مراسلنا في المدينة.

وأضاف مراسلنا أن 4 شهداء ارتقوا جراء شن الطيران الحربي غاراته على بلدة أبين في الريف الغربي، مشيراً إلى أن الغارات استهدفت بلدتي بشنطرة والجينة في الريف نفسه دون وقوع أي إصابات.

ومن جانب آخر تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم لقوات الأسد على جبهة الخالدية في مدينة حلب، فيما تستمر الاشتباكات بين الطرفين على جبهتي منطقة الملاح وطريق الكاستيلو شمال المدينة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة