موسكو تتمسك بحليفها: تغيير الأسد عبر الانتخابات

فريق التحرير22 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

lafrof
رأى وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، أنه لا يجوز تغيير رئيس النظام السوري، بشار الأسد، إلا عن طريق الانتخابات، محذراً من تكرار السيناريو الليبي في سورية.

وقال لافروف في منتدى تعليمي للشباب بمقاطعة فلاديمير: “يقول الشركاء: لنحل مشكلة ليبيا وسورية والعراق، ولننظم الانتخابات ونستأصل الإرهاب. يقولون إنه يجب أولاً إبعاد الأسد، ثم نكافح الإرهاب. من يضمن أنه في حال إبعاده الآن، لن يحدث نفس ما حدث في ليبيا؟”.

وأشار إلى أنه “لم يكن هناك أي إرهابيين في ليبيا في عهد العقيد معمر القذافي، ولكنه بعد الإطاحة به تحولت ليبيا إلى بؤرة للإرهاب”.

وأكد وزير الخارجية الروسي أن نظيره الأميركي، جون كيري، أعرب خلال زيارته الأخيرة إلى موسكو عن ثقته بأن الغالبية الساحقة من السوريين لا يؤيدون الأسد، بينما دعاه لافروف خلال المباحثات إلى “تنظيم مكافحة الإرهاب الآن، ثم إجراء انتخابات حرة، ليبعده هؤلاء الـ80% من السكان بطريقة ديمقراطية عبر التصويت”.

ووجه لافروف انتقادات لسياسات دول الغرب في الشرق الأوسط، معتبراً أن ما يجري في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا “نتيجة مباشرة للتعامل غير المهني مع الوضع”.

* نقلاً عن: “العربي الجديد”

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة