مجلس النواب اليمني يعقد أولى جلساته منذ 2015 في “سيئون”

2019-04-13T12:37:55+03:00
2019-04-13T15:44:13+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير13 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنتين
council ymn - حرية برس Horrya press
المجلس عقد جلسته في سيئون في حضرموت – تواصل اجتماعي

عقد مجلس النواب اليمني، اليوم السبت، جلسة له في مدينة سيئون في حضرموت، لأول مرة منذ اندلاع الحرب في 2015.

وقال مصدر حكومي، إن “الرئيس عبد ربه منصور هادي، وعدداً من سفراء الدول الخليجية والعربية والأجنبية، وصلوا مطار سيئون الدولي قادمين من العاصمة السعودية الرياض، لحضور الجلسة الافتتاحية لمجلس النواب”.

وبدأ أعضاء البرلمان الجلسة بانتخاب هيئة الرئاسة الجديدة له، وانتخب بالإجماع “سلطان البركاني” رئيساً للمجلس، إضافة إلى ثلاثة نواب له، هم “محسن باصرة”، و”محمد الشدادي”، و”عبدالعزيز جباري”.

وقال مصدر برلماني، إن أكثر من 143 عضواً من أعضاء مجلس النواب يحضرون الجلسة.

من جانبه، قال عضو مجلس النواب، “محمد الحاج الصالحي”، إن الحكومة تملك النصاب القانوني وزيادة لعقد جلسة البرلمان، مشيراً إلى أنه إذا تم استبعاد الأعضاء المتوفين، وعددهم 34، وبهذا يكون النصاب القانوني في حدود 135 عضواً.

وتشهد مدينة سيئون انتشاراً أمنياً مكثفاً، وتحليقاً للطيران المروحي، لتأمين جلسة البرلمان.

ويعد مجلس النواب اليمني الأطول عمراً، حيث انتُخب أعضاؤه البالغ عددهم 301 في 2003، وينقسم أعضاء البرلمان بغرفتيه حالياً، بين موالين للحكومة اليمنية، وآخرين لجماعة مليشيا “الحوثي”.

وخلال الأيام القليلة الماضية، وصلت قوات عسكرية يمنية وسعودية برفقتها آليات ومعدات ثقيلة، بينها “نظام باتريوت” إلى مدينة سيئون.

وفي يناير/كانون الثاني 2017، أصدر الرئيس اليمني مرسوماً رئاسياً، قضى بنقل مقر اجتماعات البرلمان اليمني من صنعاء إلى مدينة عدن، التي أعلنها عاصمة مؤقتة للبلاد، في العام 2015، وبطلان قرارات صدرت عن المجلس في وقت سابق من عام 2016.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة