مجهولون يفجرون سيارة عسكرية إيرانية في ريف درعا

فريق التحرير12 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنتين
57129600 932234270501269 4251358401394638848 n - حرية برس Horrya press
صورة متداولة لانفجار سيارة عسكرية تابعة للميليشيات الإيرانية في منطقة الجيدور في ريف درعا

لجين مليحان- حرية برس:

انفجرت سيارة عسكرية إيرانية، ظهر اليوم الجمعة، في منظقة “الجيدور”، في ريف درعا الشمالي الغربي، ما أدى إلى مصرع ركابها.

وقالت مصادر محلية لـ” حرية برس”، إن “مجهولين استهدفوا سيارة عسكرية من نوع جيب سوداء اللون، تابعة للميليشيات الإيرانية، بعبوة ناسفة، بالقرب من معمل الأعلاف على طريق ’زمرين- الحارة’، في قطاع ’الجيدور’، في ريف درعا الشمالي الغربي”.

وأضافت المصادر أن “ﺳﻴﺎﺭﺍﺕ إﺳﻌﺎﻑ شوهدت في ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ ﺑﻌﺪ حدوث ﺍﻻﻧﻔﺠﺎﺭ ﺍﻟﺬﻱ أدى إلى ﻣﻘﺘﻞ ركاب ﺍﻟﺴﻴﺎﺭﺓ جميعهم”.

وذكرت مواقع موالية لنظام الأسد أن “مسلحين مجهولين فجروا سيارة قرب معمل الأعلاف، بين بلدتي ’زمرين’ و’الحارة’ في ريف درعا الشمالي، من دون وقوع إصابات بشرية، حيث اقتصرت الأضرار على الماديات”.

وكان مجهولون قد أطلقوا النار على مفرزة الأمن العسكري، يوم أمس الخميس في بلدة “سحم” الجولان غربي درعا.

من الجدير بالذكر، أن ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺩﺭﻋﺎ شهدت ﻓﻲ ﺍﻷﺷﻬﺮ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ، ﺑﻌﺪ ﺳﻴﻄﺮﺓ ﻗﻮﺍﺕ ﺍلأﺳﺪ والميليشيات ﺍﻹﻳﺮﺍﻧﻴﺔ ﻋﻠﻴﻬﺎ، ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ ﻧﻮﻋﻴﺔ تستهدف ﺣﻮﺍﺟﺰ ﻭﺷﺨﺼﻴﺎﺕ ﻋﺴﻜﺮﻳﺔ، ﻛﺎﻥ ﺁﺧﺮﻫﺎ ﻓﻲ 14 ﺷﺒﺎﻁ/ فبراير، ﺣﻴﺚ ﺍﻏﺘﻴﻞ ﺍﻟﻤﺴﺎﻋﺪ ﺃﻭﻝ ﻓﻲ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱ “ﻧﺬﻳﺮ ﻋﺒﺎﺱ ﺍﻟﺼﺒﺢ ”، الملقب بـ”أبي ﺍﻟﺤﺴﻦ”، في ﺈﻃﻼﻕ نار ﻣﺒﺎﺷﺮ ﻋﻠﻰ ﻃﺮﻳﻖ “ﺩﺭﻋﺎ– ﻃﻔﺲ”، إضافة إلى ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﻱ ﻓﻲ ﺍﻷﻣﻦ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻱ ﺍﻟﺘﺎﺑﻊ ﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻷﺳﺪ “ﻧﺎﻳﻒ ﻧﻮﺍﻑ ﺍﻟﺤﺸﻴﺶ”، الملقب بـ”أبي ﻳﻤﺎﻥ” ﻣﻦ ﺑﻠﺪﺓ “ﺗﻞ ﺷﻬﺎﺏ”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة