“محلي جرابلس” يصدر تعميماً لمنح تراخيص عمل للأطباء

2019-04-09T15:04:06+03:00
2019-07-10T08:14:59+03:00
أخبار سوريةمحليات
فريق التحرير9 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
WhatsApp Image 2019 04 09 at 2.16.39 PM - حرية برس Horrya press
مشفى مدينة جرابلس شرقي حلب – عدسة: محمود أبو المجد – حرية برس©

محمود أبو المجد – حلب – حرية برس:

أصدر المجلس المحلي في مدينة جرابلس شرقي حلب، تعميماً يدعو فيه الأطباء الراغبين في مزاولة المهنة إلى الحصول على ترخيص من المكتب الطبي التابع للمجلس.

وبحسب التعميم، يتوجب على الطبيب تقديم الشهادة العملية الخاصة وشهادة الاختصاص إن وجدت، بالإضافة إلى بطاقة شخصية صادرة عن المجلس، بشرط تقديم الأوراق والحصول على الرخصة خلال مدة أقصاها شهر واحد من تاريخ صدوره، وبعد حصول الطبيب على رخصة مزاولة المهنة سيتم ترخيص العيادة.

وقال الدكتور “عصام الجمعة”، رئيس المكتب الصحي في محلي جرابلس لحرية برس، إن “التعميم الصادر عن المكتب ضرورة ملحة لما تحمله مهنة الطلب من حساسية وخطورة على حياة الناس لمن يجهلها، الأمر الذي قد يؤدي إلى تبعات خطيرة لأي شخص غير مؤهل لممارستها”.

وأوضح “الجمعة” أن “هذا التعميم هو الأول من نوعه في مدينة جرابلس، وذلك بعد انتشار أعداد من الأطباء داخل المدينة يزاولون المهنة في عيادات خاصة، من دون التأكد من حصولهم على شهادات صحيحة تمكنهم من ممارسة مهنة الطب”.

من جهته، قال “علي الحسن”، أحد سكان مدينة جرابلس ويعاني من مرض في القلب، إن “الطب مهنة سامية ولايجب التهاون في مسألة الشهادات فيها، لأن أي خطأ بسيط من طبيب غير مختص قد يكلف أحدهم حياته”.

وأضاف أن التعميم مهم للغاية لضمان عدم وقوع أخطاء مستقبلاً، إذ لايمكن مراجعة طبيب والوثوق فيه من دون أن يكون حاصلاً على شهادة طب حقيقية، لاسيما مع انتشار الشهادات المزورة بشكل كبير”.

ويبلغ عدد سكان مدينة جرابلس شرقي حلب نحو 200 ألف شخص، وتضم أطباء كثر نزحوا إليها من مختلف المحافظات السورية لم تطلع جهة رسمية على شهاداتهم، وهو ما استدعى المجلس المحلي في المدينة إصدار هذا التعميم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة