ارتفاع عدد ضحايا الأطفال في اليمن جراء انفجار وقع الأحد

فريق التحرير9 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
 اليمن - حرية برس Horrya press
ارتفاع حصيلة القتلى من الأطفال في اليمن جراء الانفجارات- متداول

ذكر صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “يونيسيف”، صباح الثلاثاء، أن انفجاراً وقع الأحد في العاصمة اليمنية صنعاء، أدى إلى مقتل 14 طفلاً وإصابة 16 آخرين.

وجاء في البيان الذي أصدرته “يونيسيف”: “أدّى انفجار في صنعاء هذا الأسبوع إلى مقتل 14 طفلاً وإصابة 16 آخرين بجراح خطيرة، هذا ما تمكّنت “اليونيسف” من التحقق منه، مع احتمال ارتفاع العدد الفعلي للقتلى والجرحى من الأطفال”، وبحسب البيان وقع الحادث بالقرب من مدرستين.

وفي بيانٍ له، قال “خيرت كابالاري”، المدير الإقليمي لمنظمة “يونيسيف” فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن انفجاراً وقع في صنعاء هذا الأسبوع أدى إلى مقتل 14 طفلاً وإصابة 16 آخرين بجروح خطيرة، متوقعاً ارتفاع العدد الفعلي للقتلى والجرحى من الأطفال.

وشدد البيان على أن “قتل الأطفال وتشويههم انتهاك خطير لحقوق الطفل”، مشيراً إلى  واحدة من كل خمس مدارس في اليمن غير صالحة للاستخدام بسبب الحرب.

وفي تصريح سابق، ذكرت ممثلة المنظمة التي تعنى بالطفولة، “ميرتشيل ريلانو”، أن 66 ألف طفل يمني يموتون كل عام بأمراض يمكن الوقاية منها.

في السياق نفسه، اتهم الحوثيون التحالف الدولي، بقيادة السعودية، بشن غارة أدت إلى مقتل وإصابة عشرات، لكن التحالف نفى أن يكون قد شن أي غارات جوية على صنعاء الأحد.

ويشهد اليمن منذ حوالى أربعة أعوام، حرباً عنيفة، بين القوات الحكومية الموالية للرئيس “عبدربه منصور هادي”، المدعومة من التحالف العربي بقيادة الجارة السعودية، ضد مسلحي جماعة الحوثيين، المتهمين بالانقلاب على السلطة الشرعية، والذين يسيطرون على محافظات عدة بينها العاصمة صنعاء.

وأدت هذه الحرب، إلى تفشي كثير من الأوبئة والأمراض، وجعلت ثلاثة أرباع السكان بحاجة إلى مساعدات، وألقت بانعكاساتها السلبية بشكل أكبر على الأطفال.

وقد وصفت الأمم المتحدة ما يحدث في اليمن أنه من الممكن أن يكون أسوأ أزمة انسانية في العالم، كما حذرت مراراً من أن اليمن على شفير المجاعة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة