أردوغان يناقش مع بوتين العملية العسكرية المرتقبة شرقي الفرات

2019-04-08T13:44:16+03:00
2019-04-08T14:13:57+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير8 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنتين
thumbs b c 412998646bc202a273c724030893e98e - حرية برس Horrya press
الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” والرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” – الأناضول

أعلن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، أنه يعتزم خلال زيارته إلى موسكو اليوم الاثنين، مناقشة قضايا عدة على رأسها الملف السوري مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأكد أردوغان في مؤتمر صحفي في مطار أتاتورك في مدينة إسطنبول قبيل مغادرته إلى موسكو، أنه سيبحث العملية العسكرية التركية المحتملة شرق الفرات ضد المليشيات الكردية، مؤكداً أن التحضيرات للعملية انتهت وأن قواته بإمكانها الدخول في أي لحظة.

وحول تصريحات رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة حول ضم أجزاء من الضفة الغربية، شدد أردوغان على أن الضفة الغربية أرض فلسطينية بالتأكيد، مضيفاً أن “كل عمل يقوم به نتنياهو منافي للقانون الدولي”.

وتأتي هذه الزيارة بعد نحو شهرين من آخر زيارة أجراها أردوغان لروسيا، حيث حضر قمة ثلاثية في سوتشي، 14 فبراير/شباط الماضي، جمعته مع بوتين، إضافة إلى الرئيس الإيراني حسن روحاني لبحث آخر التطورات في سوريا.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد توعد بتلقين الميليشيات الكردية من ’’ي ب ك/ بي كا كا‘‘، الدرس اللازم في منطقة شرق الفرات في سوريا، إذا لم يُضبَط الوضع فيها.

وأعلنت تركيا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، عن شن عملية عسكرية شرق الفرات خلال أيام؛ إلا أن إعلان سحب القوات الأمريكية من سوريا أجّل العملية، وحتى الآن تهدد تركيا على لسان مسؤوليها بشن العملية، لكن من دون تحديد موعد نهائي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة