استشهاد طلاب إثر قصف قوات الأسد مدرسة شرقي إدلب

2019-03-26T11:08:11+02:00
2019-03-28T12:06:02+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير26 مارس 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
41507769 167888314095785 6247427684658315264 o copy - حرية برس Horrya press
جانب من الدمار الذي خلفه قصف طائرات الأسد ومدفعيته على مدينة كفرزيتا 10/9/2018 – عدسة: علاء فطراوي – حرية برس©

حرية برس – إدلب:

استهدفت قوات الأسد بقذائف المدفعية الثقيلة، صباح اليوم الثلاثاء، مدرسة تعليمية في قرية “الشيخ إدريس” شرقي إدلب، ما أدى إلى وقوع شهداء وجرحى في صفوف الطلاب.

وأفاد مراسل حرية برس في إدلب أن طفلين استشهدا، في حصيلة أولية، جراء قصف قوات الأسد المتمركزة في منطقة “أبو الظهور” تجمعاً للمدراس في قرية “الشيخ إدريس” في أثناء دوام الطلاب فيها، بالإضافة إلى جرح خمسة آخرين.

وأضاف المراسل أن القصف المدفعي تركز على الساحة الرئيسة للمدارس خلال وجود الطلاب فيها، مشيراً إلى أن فرق الدفاع المدني توجهت على الفور إلى مكان القصف وعملت على نقل الشهداء والجرحى إلى المراكز الطبية.

هذا وتتعرض محافظة إدلب وأرياف حماة، منذ بداية العام الجاري إلى قصف على يد قوات الأسد؛ ما أدى إلى استشهاد مئات المدنيين، بحسب ما وثق فريق “الدفاع المدني”، فضلاً عن حركة نزوح كبيرة بين الأهالي في المناطق المستهدفة.

وتخرق قوات الأسد والميليشيات المساندة لها اتفاق المنطقة ’’منزوعة السلاح‘‘ بشكل يومي، على الرغم من انتشار نقاط المراقبة التركية مع خطوط تماس النظام في أرياف حلب إدلب وحماة، حيث تتعرض المنطقة العازلة لقصف عنيف وممنهج.

وكانت تركيا توصلت إلى اتفاق مع روسيا، في 17 من أيلول/ سبتمبر الماضي، يتضمن إنشاء منطقة منزوعة السلاح بين مناطق المعارضة ومناطق سيطرة النظام في إدلب، فضلاً عن سحب السلاح الثقيل من المنطقة المتفق عليها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة