استشهاد مدنييّن باستهداف قوات الأسد لجرار زراعي في إدلب

فريق التحرير20 مارس 2019آخر تحديث : منذ 7 أشهر
022 - حرية برس Horrya press
أسحلة خطرة من مخلفات قصف الطائرات الروسية ونظام الأسد في إدلب – أرشيف – عدسة: حنين السيد – حرية برس©

حرية برس:

استشهد مدنيان اثنان، اليوم الأربعاء، نتيجة استهدافهم من قبل قوات نظام الأسد بصاروخ ’’كورنيت‘‘، في ريف جسر الشغور غربي محافظة إدلب.

وأفاد مراسل حرية برس، بأن قوات الأسد استهدفت بصاروخ كورنيت جراراً زراعياً محملاً بالحطب على أطراف قرية الكندة في ريف جسر الشغور الغربي، ما أسفر عن استشهاد مدنيين اثنين كانا على متنه.

وأشار مراسلنا إلى أن فرق الدفاع المدني توجهت إلى المكان المستهدف وعملت على انتشال جثث الشهيدين وإخماد الحريق وتأمين المنطقة.

وفي محافظة حماة، قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة مدينة كفرزيتا واللطامنة وقرية الزكاة دون ورود أنباء عن إصابات في صفوف المدنيين. فيما استهدفت قوات الأسد أيضاً كل من قلعة المضيق وبلدة الشريعة في سهل الغاب غربي محافظة حماة، بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة.

وازدادت وتيرة القصف على محافظة إدلب من جانب نظام الأسد وحليفه الروسي، بعد إعلان تركيا تسيير أولى دورياتها في المحافظة، بموجب اتفاق “سوتشي”، والذي كان من المفترض أن يوقف الاعتداءات المتكررة والممنهجة من قبل قوات الأسد على المنطقة “منزوعة السلاح”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة