السعودية ضمن اللائحة الأوروبية “السوداء” لغسيل الأموال ومكافحة الإرهاب

فريق التحرير13 فبراير 2019آخر تحديث : منذ شهرين
download - حرية برس Horrya press
أعلام الاتحاد الأوروبي ترفرف خارج المقر الرئيسي في بروكسل – رويترز

حرية برس:

قالت المفوضية الأوروبية، اليوم الأربعاء، إنها أضافت السعودية وبنما ومناطق أخرى إلى القائمة السوداء للدول التي تشكل تهديداً للتكتل بسبب تهاونها مع تمويل الإرهاب وغسل الأموال.

وضمت لائحة الاتحاد الأوروبي 23 دولة ومنطقة هي: ’’أفغانستان وساموا الأمريكية وجزر الباهاما وبوتسوانا وكوريا الشمالية وإثيوبيا وغانا وجوام وإيران والعراق وليبيا ونيجيريا وباكستان وبنما وبويرتو ريكو وساموا والسعودية وسريلانكا وحكومة نظام الأسد وترينيداد وتوباجو وتونس والجزر العذراء الأمريكية واليمن‘‘.

وسيتعين على بنوك الاتحاد الأوروبي إجراء فحوص إضافية على المدفوعات المتعلقة بكيانات من الدول والمناطق المدرجة في القائمة السوداء.

وإلى جانب التأثير السلبي للانضمام للقائمة على سمعة المدرجين بها، فإنه يعقّد أيضاً العلاقات المالية مع الاتحاد الأوروبي.

وتسبب قرار بروكسل، بتضمين الرياض، في خلاف بين المفوضية الأوروبية وبعض الدول الأعضاء الكبيرة في الاتحاد الأوروبي، التي أعربت عن معارضتها لقيام أوروبا باتخاذ موقف أكثر تشدداً ضد مكافحة غسيل الأموال من موقف الكيانات الدولية الأخرى.

وتشمل معايير بروكسل لوضع القائمة صرامة القواعد المصرفية للبلدان، وشفافية ملكية الشركات لاستبعاد الشركات الوهمية، علاوة على العقوبات المفروضة على غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

وتبنت المفوضية الأوروبية الشهر الماضي مسودة قائمة تدرج السعودية وبنما وجزراً صغيرة في المحيط الهادي والبحر الكاريبي في القائمة الحالية التي تضم 16 دولة منها حكومة نظام الأسد وإيران والعراق وأفغانستان واليمن وكوريا الشمالية.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات