روسيا تعترف بمقتل طيارين روسيين أسقطت داعش مروحيتهما شرق تدمر

2016-07-09T22:09:44+03:00
2016-07-09T23:35:47+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير9 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

مروحية سورية
اعترفت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، بمقتل طيارين روسيين اثنين أمس الجمعة في سوريا أثناء تحليقهما على متن مروحية مي-25 فوق تدمر.

جاء في بيان وزارة الدفاع الروسية، أن مجموعة من مسلحي “داعش” هاجمت مواقع قوات الأسد في شرق مدينة تدمر، وبحسب بيان الوزراة فإنّ الطيارين الروسيين رفاغات خبيبولين، ويفغيني دولغين، كانا يقودان مروحية تابعة لجيش الأسد من طراز مي-25 ونفذت الذخيرة في المروحية أثناء تصديهما لهجوم عناصر داعش، وأثناء الالتفاف للعودة، تعرضت المروحية لنيران أرضية، ما أدى إلى سقوطها وتحطمها ومقتل طاقمها، في منطقة يسيطر عليها جيش الأسد.
وافاد بيان وزارة الدفاع الروسية أن جثتي الطيارين تمت استعادتيهما.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة