شبان أتراك يستغلون شجاراً فردياً للاعتداء على سوريين في اسطنبول

مسؤول تركي يعلن توقيف 3 سوريين وانتهاء التوتر

لاجئون
فريق التحرير10 فبراير 2019آخر تحديث : منذ 8 أشهر
1549746195 - حرية برس Horrya press
اشتباكات بين سوريين وأتراك في حي “أسنيورت” بمدينة اسطنبول – تواصل اجتماعي

أصيب عدد من الأشخاص، أمس السبت، جراء هجوم عشرات الشبان الأتراك على محلات تجارية يديرها سوريون؛ وذلك على خلفية شجار نشب بين سوريين ومواطنين أتراك في حي “أسنيورت” بمدينة اسطنبول.

وبحسب وسائل إعلام تركية، فإن “اشتباكات وقعت بين سوريين وأتراك في منطقة (باغلار تشيشمه) التابعة لمنطقة أسينيورت”، التي يسكنها عدد كبير من السوريين اللاجئين إلى تركيا؛ حيث استخدم الطرفان العصي والسكاكين، ما استدعى قدوم فرق طبية وسيارات الإسعاف لنقل الجرحى إلى المستشفى.

وتدخلت قوات الأمن التركية، لتطوق “ميدان أسنيورت”، في حين تظاهر مواطنون ضد “ارتفاع وتيرة الخلافات والمشاكل في الآونة الأخيرة بين السوريين والأتراك”.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو توثق الاشتباك، وقال نشطاء إن المهاجمين الأتراك اعتدوا على محلات السوريين وقاموا بتكسيرها.

بدوره، أعلن قائم مقام “أسنيورت” في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع “تويتر” إنه “تمت السيطرة على أعمال الشغب التي أدت إلى سقوط 3 جرحى من المواطنين الأتراك واعتقال 3 سوريين، ولا خسائر في الأرواح”.

وعن الأسباب التي أدت للشجار قال موقع “تركيا بالعربي” نقلاً عن مصادر خاصة، إن “شاب تركي قام بالتحرش بفتاة سورية كانت ذاهبة إلى صالة الأفراح، الأمر الذي أدى إلى هجوم سوريين عليه، قام الشاب على إثرها بطلب مؤازرة تحولت فيما بعد إلى مظاهرة وقام المتظاهرين بالهجوم على محال السوريين وتكسيرها”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة