ضحايا مدنيون بانفجار ألغام من مخلفات قوات الأسد في حماة

2019-02-08T15:58:34+02:00
2019-02-08T16:25:48+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير8 فبراير 2019آخر تحديث : منذ 10 أشهر
826 - حرية برس Horrya press
تعاني المناطق التي أعادت قوات الأسد السيطرة عليها من انتشار الألغام ومخلفات القصف بشكل كبير – الصورة تعبيرية

حماة – حرية برس:

استشهد عدد من المدنيين، اليوم الجمعة، جراء انفجار ألغام من مخلفات قوات نظام الأسد شرقي محافظة حماة.

وأفاد مراسل حرية برس في حماة، بأن 7 مدنيين كانوا يقومون برعي الأغنام استشهدوا بانفجار ألغام من مخلفات قوات النظام وأصيب شخص آخر بحروق بليغة، في منطقة وادي العذيب في ريف محافظة حماة الشرقي، عندما دخلوا إلى المنطقة.

وأضاف المراسل أن الشخص المصاب بحالة حرجة جداً نتيجة تأثره بالحروق لحظة الانفجار، موضحاً أن فرق الإنقاذ عملت على انتشال الجثث وإسعاف الجريح.

وأشار مراسلنا إلى أن منطقة وادي العذيب كانت تخضع لسيطرة قوات نظام الأسد وروسيا، حين كانت تدور معارك بينها وبين تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘.

وكانت قوات نظام الأسد قد زرعت المئات من حقول الألغام في محيط المنطقة بعد سيطرتها الأخيرة لمنع فصائل الثوار من الوصول إليها.

وانفجرت العديد من الألغام خلال العام الفائت، كان آخرها انفجار أحد الألغام في بلدة صوران وقبلها في قرية خفسين شرق المنطقة، تسببت باستشهاد سيدة تعمل بورشة زراعية، وإصابة 24 مدنياً آخرين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة