الأمم المتحدة تطالب “قسد” بتأمين ممر للنازحين إلى مخيم “الهول”

فريق التحرير1 فبراير 2019آخر تحديث : منذ سنتين
2018 - حرية برس Horrya press
مخيم الهول – أرشيف – عدسة: محمد العبد الله – حرية برس©

حرية برس:

قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الجمعة، إنها طلبت من مليشيا قوات سوريا الديمقراطية ’’قسد‘‘ المدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية، تخصيص موقع على الطريق إلى مخيم ’’الهول‘‘ في محافظة الحسكة، يمكن فيه تقديم مساعدات للمدنيين الذين يفرون إلى المخيم في أجواء شديدة البرودة هرباً من المعارك بينها وبين تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘.

وقال المتحدث ’’أندريه ماهيسيتش‘‘ باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ”توفير ممر آمن للمدنيين أمر بالغ الأهمية ويجب ضمانه“.

وأضاف المتحدث باسم المفوضية، ”تقدم مساعدات ضئيلة -هذا إن قدمت- على الطريق لأولئك يكابدون الجوع والبرد، وغالبيتهم العظمى من النساء والأطفال“، في إشارة إلى مليشيا قوات سوريا الديمقراطية إن فعلت ذلك.

وكانت قد أعربت منظمة الصحة العالمية، يوم أمس الخميس، عن قلقها تجاه الأوضاع الإنسانية في مخيم الهول في محافظة الحسكة شرقي سوريا، مطالبةً بتسريع إصدار الموافقات لتوصيل المساعدات الإنسانية للمخيم.

وقالت المنظمة في بيان لها، ’’توفي 29 طفلاً على الأقل خلال الأسابيع الثمانية الماضية في طريقهم لمخيم الهول أو بعد وصولهم بفترة وجيزة بسبب انخفاض درجات الحرارة‘‘، داعيةً المنظمة التابعة للأمم المتحدة إلى تسهيل الدخول لمخيم الهول دون عوائق.

ولا تزال عشرات العائلات تخرج من شرقي محافظة دير الزور، بعد توقف مؤقت للمعارك بين تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ وميليشيا قوات سوريا الديمقراطية ’’قسد‘‘، إثر اتفاق بين الطرفين على ايقافها لإخراج المدنيين.

يشار إلى أن قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، تدعم عملية عسكرية تقوم بها ميليشيا ’’قسد‘‘ ضد تنظيم الدولة ’’داعش‘‘، شرقي ديرالزور.

وتسببت الحملة التي يشنها التحالف الدولي على آخر معاقل التنظيم الإرهابي في سوريا، باستشهاد عشرات المدنيين ممن يحتجزهم تنظيم ’’داعش‘‘ في مناطق سيطرته، وتتهم منظمات حقوقية قوات التحالف بعدم مراعاة قواعد الاستهداف.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة