الاحتلال الإسرائيلي يعتقل صيادين قبالة سواحل غزة

فريق التحرير10 يناير 2019آخر تحديث : الخميس 10 يناير 2019 - 7:30 مساءً
36 - حرية برس Horrya press
صيادان يستعدان لرمي شباكهما لاصطياد السمك في شاطئ بحر غزة – الثلاثاء 17/4/2018 – عدسة: فارس أبو شيحة – حرية برس©

فارس أبو شيحة – غزة – حرية برس:

اعتقلت زوارق بحرية الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة في عرض البحر، اليوم الخميس، صيادين فلسطينين أثناء ممارسة مهنة الصيد على بعد 6 أميال شمال قطاع غزة.

وقال ’’نزار عياش‘‘ نقيب الصيادين في غزة في حديثه لحرية برس، إن ’’قوات الاحتلال الإسرائيلي قد اعتقلت الصيادين الفلسطينين محمود حمود اشكنتنا ومحمد محمود اشكنتنا، مساء اليوم الخميس، وصادرت حسكتهم المحترقة بفعل إطلاق النار الكثيف من قبل زوراق بحرية الاحتلال في عرض بحر شمال قطاع غزة‘‘.

وبيّن عياش، أن زوارق بحرية الاحتلال الإسرائيلي ما تزال تضيّق الخناق على الصيادين الفلسطينين أثناء ممارسة مهنتهم في البحر، حيث أن سلطات الاحتلال قد سمحت مؤخراً بالصيد لمسافة ستة أميال شمالا من وادي غزة، و12 ميلاً من وادي غزة إلى خانيونس و6 أميال في عرض محافظة رفح جنوب قطاع غزة، لافتاً إلى رفض ذلك من قبل النقابة.

ولفت نقيب الصيادين إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد أفرجت الشهر الماضي عن 19 قارب صيد محتجز لديها، فيما لا تزال تبقي على أكثر من 19 قارب محتجزين في ميناء أسدود البحر شمال قطاع غزة.

من جهته، قال الناطق باسم حركة ’’الجهاد‘‘ داوود شهاب، إن ’’استهداف الاحتلال لقارب صيد شمال غزة، وملاحقتهم في رزقهم ورزق أطفالهم، ماهو إلا لممارسة عدواناً وجرائم قرصنة بحقهم وهذه الجرائم هي انتهاكات واضحة ضد الصيادين الفلسطينين‘‘.

وشدد شهاب في حديثه على أنه على الاحتلال أن يدرك أن الشعب الفلسطيني لا يمكن أن يستسلم أمام منطق الإرهاب الذي يمارسه ضده.

يشار إلى أن وفداً أمنياً مصرياً قد وصل قطاع غزة ظهر اليوم، من أجل الاجتماع مع قيادة حركة حماس في غزة، للبحث في العديد من الملفات، والتي من أبرزها ملف المصالحة الفلسطينية وعودة الهدوء بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات

فريق التحرير