قوات الأسد وروسيا وإيران تستعد لاحتلال مناطق شرق الفرات

فريق التحرير8 يناير 2019آخر تحديث : الثلاثاء 8 يناير 2019 - 12:46 صباحًا
Assad forces - حرية برس Horrya press
قوات الأسد بدعم من القوات الروسية والايرانية تحشد شرق الفرات – أرشيف

كشف تقرير نشره “معهد دراسات الحرب” الأميركي المعروف اختصارا باسم “ISW” اليوم الاثنين أن روسيا وإيران ونظام الأسد يحشدون عسكرياً لاستغلال البيئة الإستراتيجية الجديدة التي أوجدها قرار الانسحاب الوشيك للولايات المتحدة من سوريا.

وأوضح التقرير أن روسيا وإيران ونظام الأسد بدأوا بتعبئة وحدات إضافية وتوجيهها نحو وادي نهر الفرات الأوسط في شرق سورية في أواخر شهر كانون الأول / ديسمبر من العام الماضي 2018، وشملت التعزيزات وحدات قتالية من جيش الأسد بالإضافة إلى عناصر من القوات المسلحة الروسية.

وكشف التقرير الأمريكي أن هذه القوات تتحضر لعبور نهر الفرات والاستيلاء على المناطق الغنية بالنفط التي تسيطر عليها حاليا القوات الأمريكية ومليشيا قوات سورية الديمقراطية المتحالفة (SDF).

وأوضح تقرير “ISW” أن قوات روسية ومن جيش الأسد نشرت في 28 كانون الأول / ديسمبر الماضي تعزيزات قرب منبج لمنع هجوم وشيك من جانب تركيا ضد مليشيا قوات سوريا الديمقراطية في منبج في شمال سوريا.

وأكد التقرير أن جهود روسيا وإيران تنصب على وقف المكاسب التي تسعى تركيا لتحقيقها في شمال سوريا عبر ترتيب مصالحة سياسية بين مليشيا قوات سوريا الديمقراطية ونظام الأسد.

كما يسعى الروس والإيرانيون للاستفادة من الانسحاب الامريكي لتعزيز التحالف بين نظام الأسد والعراق، وقد نتج عن ذلك إيفاد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي وفداً رفيع المستوى بقيادة فالح الفياض مستشار الأمن القومي العراقي المقرب من إيران إلى دمشق في 30 كانون الأول/ديسمبر الماضي، حث سمح الأسد للعراق بشن غارات جوية عبر الحدود من جانب واحد ضد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في سوريا.

ومن المرجح أن تحاول روسيا وإيران تشجيع هذه العلاقات المتعمقة باعتبارها ستقوي نفوذهما على حكومة العراق على حساب الولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

وتوضح الخريطة أدناه مناطق نفوذ الحليفين الروسي والإيراني في شرق سوريا وغرب العراق اعتباراً من 3 كانون الثاني/يناير 2019.

ISW Map Russia and Iran Posture E Sy W Iraq 20181219 - حرية برس Horrya press
تصور الخريطة التالية وضع التحالف الروسي الإيراني في 19 ديسمبر 2018 – وهو اليوم الذي أعلنت فيه الولايات المتحدة انسحابها الوشيك من سوريا – ISW

كما تم تحديث الرسم لتبيان مواقع نفوذ جيش الأسد وقوات الأمن العراقية (ISF). وتعتمد المواقع على المعلومات المتاحة في المصادر المفتوحة التي استعرضها معهد دراسة الحرب. كما لا تظهر الخريطة المواقع التي تحتفظ بها مليشيا قوات سوريا الديمقراطية (SDF) أو التحالف الدولي ضد داعش بقيادة الولايات المتحدة.

ISW Map Russia and Iran Posture E Sy W Iraq 20190103 - حرية برس Horrya press
توضح الخريطة المواقف المعروفة للائتلاف الروسي الإيراني في شرق سوريا وغرب العراق اعتبارًا من 3 يناير 2019 – ISW
  • ترجمة: حرية برس
المصدرمعهد دراسات الحرب ISW
رابط مختصر

اترك تعليقاً

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات

فريق التحرير