غارات “إسرائيلية” على مواقع للحرس الثوري الإيراني ومليشيا حزب الله في دمشق

فريق التحرير
2018-12-26T00:37:08+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير26 ديسمبر 2018آخر تحديث : الأربعاء 26 ديسمبر 2018 - 12:37 صباحًا
32231729 1723271151097939 5881757334467772416 n - حرية برس Horrya press
صورة أرشيفية لسماء العاصمة دمشق أثناء القصف الاسرائيلي وتصدي دفاعات الأسد الجوية، الخميس 10 مايو 2018

دمشق – حرية برس:

شنت طائرات حربية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي مساء يوم الثلاثاء، غارات جوية استهدفت مواقع للحرس الثوري الإيراني ومليشيا حزب الله في ريف دمشق، أسفرت عن تدمير 3 مستودعات تحتوي على أسلحة ومعدات عسكرية إيرانية.

وأفادت مصادر محلية أن “طائرات حربية إسرائيلية استهدفت مخازن أسلحة ومعدات عسكرية تابعة لمليشيات إيرانية ومليشيا حزب الله اللبناني في الكسوة والديماس ومقرات الفرقة الرابعة في ناحية الصبّورة، والفرقة العاشرة في بلدة قطنا، ومعامل الدفاع الجوي في محيط منطقة التل قرب دمشق، إضافة إلى سماع أصوات انفجارات في محيط حي المزة.

وقالت “الوكالة الوطنية للإعلام” في لبنان إن “مقاتلات حربية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي نفذت في العاشرة إلا عشر دقائق مساءً غارات وهمية على علو منخفض في أجواء النبطية وإقليم التفاح”.

وفي ذات السياق نقلت المواقع العبرية عن جيش الاحتلال أن طائراته قصفت شحنات أسلحة إيرانية على متن طائرة حطَّت في دمشق، كما أعلنت أن منظومة الدفاع الصاروخية “الإسرائيلية” تصدت لصاروخ مضاد للطائرات أطلقته قوات الأسد من مواقعها في جنوب سوريا على الجولان المحتل، ولم يسجل وقوع أي إصابات أو إضرار، وفق زعم المتحدث.

في المقابل، ذكرت وكالة الأنباء التابعة لنظام الأسد “سانا” أن الدفاعات الجوية التابعة لقوات الأسد تصدت لأهداف معادية في سماء ريف دمشق الغربي، وأشارت الوكالة إلى أن الاستهداف نُفِّذَ من الأجواء اللبنانية، كما زعمت إسقاط عدد من الصورايخ.

الجدير بالذكر أن طائرات الاحتلال الإسرائيلي نفذت أكثر من 200 هجوم على أهداف للمليشيات الإيرانية وأخرى موالية لها في سوريا، بحسب ما أعلن مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى، في وقت سابق في تلخيص لنتائج الحملات الإسرائيلية في العامين الماضيين، قبل أن تسقط صواريخ الدفاعات الجوية لقوات الأسد طائرة روسية قتل على متنها 14 جندياً روسياً، أثناء هجوم لطائرات الاحتلال الإسرائيلي استهدف مواقعاً للمليشيات الإيرانية قرب مدينة اللاذقية.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة