كذبة روسية جديدة.. الروبوت المتطور “بوريس” مجرد رجل في بدلة!

2018-12-14T00:00:28+02:00
2018-12-14T01:21:12+02:00
منوع
فريق التحرير14 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
05904C01 A5A0 468A 9ED7 47F65E4CA2AD cx4 cy8 cw93 w1023 r1 s - حرية برس Horrya press
الروبوت المزعوم بوريس – المصدر: Россия-1. Ярославль

في مؤتمر تقني في مدينة “ياروسلافل” الروسية، احتفل المدعوون بـ”بوريس” باعتباره أكثر الروبوتات تقدّماُ وتطوراً في روسيا وربما في العالم، فهو يحاكي حركات البشر، بل ويستطيع أيضا الرقص كأنه واحد منهم.

وسرق “بوريس” الأضواء خلال منتدى “بريكتوريا” للتكنولوجيا في مدينة ياروسلافل لتشجيع الابتكار لدى الأطفال، والتقطته عدسات التلفزيون الرسمي، وجال المشهد العالم، وتباهى التلفزيون الحكومي الروسي بقدرة إنسان آلي محلي الصنع على الرقص وعرضت قناة “روسيا24 مشاهداً لحركات بوريس ورقصه منبهرين بالقدرة الصناعية الروسية.

إلا أن متابعين وأصحاب مدونات معنية بالتكنولوجيا شككوا أن يكون الروبوت حقيقاً لأنه “يجيد الرقص بطريقة ممتازة”، وسرعان ما أثبتت الدعاية الروسية فشلها، فالروبوت المزعوم ما هو في الواقع إلا إنسان في زي روبوت.

وتساءل موقع “تي جورنال” المستقل عن عدم ظهور أجهزة الاستشعار الخارجي المعتاد تركيبها بجميع الروبوتات، وقال مستخدمون إن هيكل بوريس يبدو كبدلة صممت لتبدو وكأنها إنسان آلي، وبدت البزة وكأنها صممت لتناسب الإنسان، فأطراف الروبوتات عادة ما تكون نحيلة، لكن أطراف “بوريس” صممت لتناسب رجلي وذراعي إنسان، الأمر الذي أكده عشرات رواد شبكات التواصل الاجتماعي إن الحركات بدت بشرية أكثر من اللازم.

وأشارت التقارير المحلية إلى أن منظمي المؤتمر لم يزعموا أن “بوريس” روبوت حقيقي، لكن التلفزيون الرسمي أعاد إذاعة مقطع فيديو للروبوت المزعوم، وهو ما عزز الشكوك في وجود دعاية موجهة تزعم تقدماً وتطوراً في ميدان التكنولوجيا الروسية.

لا تكفي هذه الشكوك؟ انظر إلى صورة الروبوت “بوريس” هل تلاحظ رقبة بشرية داخلها؟

وبالفعل، أوضحت صور نشرتها وكالة أنباء “إم.بي.خ” المعارضة للحكومة الروسية وجه الممثل الذي ارتدى البدلة، وطبقا للوكالة، تم تصنيع البدلة بواسطة شركة روسية للصناعات التكنولوجية وبتكلفة 3800 دولار أميركي وهي مزوّدة بميكروفون وشاشة إلكترونية.

cc 3 - حرية برس Horrya press

وهذا ليس الروبوت الروسي الوحيد الذي أثار السخرية، حيث طرحت شركة كلاشنيكوف الروسية في وقت سابق روبوتاً عسكرياً أثار سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي قبل شهرين، لقب بـ“إيغوريك” أو“إيغور الصغير” عرض في موسكو على هامش معرض “جيش 2018” من طرف الشركة التي كانت وراء تصنيع بندقية AK-47 الشهيرة التي بيعت أكثر من 100 مليون وحدة في جميع أنحاء العالم.

وصمم الروبوت الذي يبلغ طوله 3.96 متر ويزن 4.5 طن خصيصا لتنفيذ مهام هندسية وعسكرية، وفقًا لما ذكرته كلاشنيكوف، لكن الروبوت إيغور الصغير الحاضر في المعرض لم يظهر قدراته العسكرية بعد لأن الشركة لم تشغله خلال المعرض، في الوقت الذي تهيمن فيه الروبوتات على العالم في مجالات عدة إلا أن الروبوت الروسي العسكري أثار حملة من السخرية والاستهزاء على المواقع الاجتماعية الروسية.

  • وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة