أردوغان يعلن بدء حملة عسكرية “شرق الفرات” خلال أيام

2018-12-12T13:59:45+02:00
2018-12-12T14:03:03+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير12 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
102446000 erdogannew - حرية برس Horrya press
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان – جيتي

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، بدء عملية عسكرية في شرق الفرات ضد  مليشيا قوات سوريا الديمقراطية “قسد” خلال أيام.

وقال أردوغان، في كلمة ألقاها خلال قمة الصناعات الدفاعية التركية في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة إن “تركيا أكملت الاستعدادات اللازمة للعملية، في الوقت الذي كانت تصدر التحذيرات حول شرق الفرات”، مؤكداً أن بلاده ستبدأ في غضون أيام حملة لتخليص منطقة شرقي الفرات من المليشيات الكردية”.

وأوضح الرئيس التركي أنه “تم اتباع تكتيك مماطلة لا يمكن انكاره في منبج من جانب الولايات المتحدة، وما زال متبعاً في الوقت الراهن”، مضيفاً أن “الولايات المتحدة غير قادرة على إخراج الإرهابيين من هناك؛ إذن نحن سنخرجهم فقد بلغ السيل الزبى”.

وأكد أردوغان أنه “ليس لدى تركيا أي عداء لا تجاه الإدارة الأمريكية ولا الجنود الأمريكيين الموجودين في سوريا”، مشيراً إلى أنه “رغم كل شيء، نرى أمريكا كحليف استراتيجي يمكننا المضي معاً في المستقبل شريطة الالتقاء على أرضيات صحيحة”.

وشدّد على ضرورة عدم السماح للخلافات العميقة في السياسة تجاه سوريا التي تعد مسألة وجود بالنسبة إلى تركيا، بأن تكون عائقاً أمام تعاون أكبر بين البلدين في المستقبل.

وتأتي تصريحات الرئيس التركي، بالتزامن مع إعلان وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، أمس الثلاثاء، أن قواتها نصبت مراكز مراقبة في شمال شرق سوريا، على الحدود مع تركيا.

وقال الكولونيل روب مانينغ، المتحدث باسم الوزارة، إنه وبناء على توجيه من وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، “أقامت الولايات المتحدة مراكز مراقبة على الحدود الشمالية الشرقية لسوريا، من أجل مواجهة المخاوف الأمنية لحليفتنا في الناتو، تركيا”.

وكانت تركيا قالت الجمعة الماضية، إنها طلبت من الولايات المتحدة التخلي عن نقاط المراقبة هذه، وأفادت وزارة الدفاع التركية بأن وزير الدفاع خلوصي أكار سلم هذا الطلب للممثل الخاص للولايات المتحدة للشأن السوري جيمس جيفري خلال اجتماع في العاصمة أنقرة.

  • المصدر: وكالات

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة