اغتيال مسعف أمام أطفاله في إدلب

فريق التحرير
2018-12-08T22:29:13+02:00
محليات
فريق التحرير8 ديسمبر 2018آخر تحديث : السبت 8 ديسمبر 2018 - 10:29 مساءً
3675062230 crop - حرية برس Horrya press
المغدور أنور محمد الحمدو أمام سيارته التي يعمل عليها كمسعف حربي (تواصل اجتماعي)

إدلب – حرية برس

اغتال مسلحون اليوم السبت، مسعفاً طبياً أمام أطفاله قرب مدينة معرة النعمان جنوبي محافظة إدلب.

وبحسب مصادر محلية أقدم مجهولون على اعتراض المسعف “أنور محمد الحمدو” عندما كان برفقة طفليه في قرية بسيدا قرب معرة النعمان، وقاموا بإطلاق النار عليه وتصفيته أمام أطفاله، ومن ثم سرقة سيارته التي يعمل بها على إسعاف الجرحى.

والحمدو نازح من قرية الجنينة شرقي محافظة حماة، ويعمل كمسعف حربي ينقل الجرحى والمقاتلين من خطوط الجبهات، ومنتسب لصفوف حركة أحرار الشام.

وتتعرض الكوادر الطبية والمدنية إلى اعتداءات كثيرة في إدلب تصل إلى حد الاغتيال، وقد سجلت في الأشهر الأخيرة عمليات خطف مقابل فدية كان أغلب ضحاياها من الكوادر الطبية، ولا تزال حالة الفلتان الأمني مستمرة في إدلب التي تسيطر على معظم أنحائها “هيئة تحرير الشام” (جبهة النصرة سابقاً) حيث يتم تسجيل أغلب القضايا ضد مجهولين، ولم تنفع الدعوات المتكررة للأهالي والناشطين بضرورة حظر “اللثام” للحد من تحركات هؤلاء المجهولين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة