التحالف يرتكب مجزرة مروعة بحق عشرات المدنيين في ديرالزور

2018-11-17T14:38:50+02:00
2018-11-17T17:20:00+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير17 نوفمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
5b9c0837d4375032708b461c - حرية برس Horrya press
طائرة من التحالف الدولي – رويترز

حرية برس:

ارتكبت طائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات الأمريكية المتحدة، اليوم السبت، مجزرة جديدة راح ضحيتها عشرات المدنيين شرقي محافظة دير الزور.

وقالت مصادر محلية، إن طائرات التحالف الدولي استهدفت بعدة غارات جوية مواقع سكنية في قرية البقعان بمدينة هجين شرقي ديرالزور، اليوم السبت، أسفرت عن استشهاد نحو 40 شخصاً معظمهم من الأطفال والنساء، وإصابة آخرين بجروح.

ولفتت المصادر إلى أنه من المحتمل أن ترتفع حصيلة الضحايا بقصف طائرات التحالف في البلدتين، مع وجود مفقودين تحت الأنقاض حتى هذه اللحظة، بعد استهداف المنطقة بعشرات الغارات الجوية.

فيما تعد هذه المجزرة هي الثانية خلال يومين بعد أن ارتكبت طائرات التحالف الدولي يوم الخميس، مجزرة جديدة شرقي ديرالزور، راح ضحيتها 18 مدنياً جلُهم من عائلة واحدة، إثر استهدافها لبلدة السوسة شرقي دير الزور بعدة غارات جوية.

وارتكبت طائرات التحالف خلال الأسابيع الماضية، سلسلة مجازر مروعة شرقي ديرالزور، راح ضحيتها العشرات من المدنيين، بينهم نساء وأطفال، بعد استهدافها للقرى والبلدات الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ بعشرات الغارات الجوية.

وكانت قوات التحالف الدولي قد أعلنت بأنها تقوم بالتحقيق بشأن ادعاءات سقوط قتلى مدنيين في غارات للتحالف شرق سوريا، مشيرة إلى أنه “لم يتم تأكيد صحة هذه الادعاءات”.

وتبرر قوات التحالف الدولي استهدافها للمساجد شرقي ديرالزور، بوجود عناصر تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ فيها، واستخدامهم للمساجد كقواعد لهم للدفاع عن آخر معاقلهم شرقي الفرات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة