“واشنطن” تدرج نجل “نصر الله” و4 آخرين على لوائح الإرهاب

فريق التحرير
عربي ودولي
فريق التحرير14 نوفمبر 2018آخر تحديث : الأربعاء 14 نوفمبر 2018 - 1:48 صباحًا
1014498624 - حرية برس Horrya press
عناصر من مليشيا حزب الله اللبناني – أرشيف

حرية برس:

فرضت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء، حزمة عقوبات جديدة على أربعة أشخاص على صلة بمليشيا حزب الله اللبنانية، ينسقون أنشطتها المدعومة من إيران في العراق، كما أضافت نجل زعيم المليشيا “حسن نصر الله” إلى قائمة الإرهابيين العالميين، وسط تشديدها الضغوط على المليشيا إضافة إلى التنظيمات والمليشيات الطائفية العراقية واللبنانية المدعومة من إيران.

وأضافت وزارة الخزانة الأمريكية “شبل محسن عبيد الزيدي” عراقي الجنسية و”يوسف هاشم، وعدنان حسين كوثراني، ومحمد عبد الهادي فرحات” لبنانيو الجنسية إلى قائمتها التي تضم الإرهابيين العالميين، وقالت أن الأربعة مهمون لمليشيا حزب الله في العراق ويساعدونه في نقل الأموال والحصول على الاسلحة والتواصل مع إيران.

وأدرجت وزارة الخارجية “جواد نصر الله” نجل الأمين العامل لمليشيا حزب الله اللبنانية “حسن نصر الله”، إلى قائمتها التي تضم الإرهابيين العالميين، ووصفت الوزارة “جواد نصر الله” بأنه “القائد الصاعد” لمليشيا حزب الله وقالت إنه قام خلال السنوات الأخيرة بتجنيد أشخاص لتنفيذ مهام اغتيالات وشن هجمات على أعداء المليشيا.

وقالت الوزارة إن “الزيدي” هو المنسق الرئيسي بين مليشيا حزب الله والحرس الثوري الإيراني، الذي تدرجه الولايات المتحدة على القائمة السوداء، وأنصارهما في العراق.

وذكرت أنه مقرب من ممول مليشيا حزب الله “أدهم طباجة” ونسق عمليات تهريب النفط من إيران الى سوريا، كما قام “الزيدي” بإرسال مقاتلين عراقيين إلى سوريا بتكليف من الحرس الثوري للقتال إلى جانب قوات الأسد في قمع الشعب السوري، وأوضحت أن الثلاثة الآخرين متورطون في جمع المعلومات الاستخباراتية ونقل الأموال لمليشيا حزب الله في العراق.

بدوره قال “سيغال ماندلكر” وكيل وزارة الخزانة لشؤون الإرهاب واستخبارات التمويل إن مليشيا “حزب الله هو وكيل إرهابي للنظام الإيراني ويسعى إلى تقويض سيادة العراق وزعزعة استقرار الشرق الأوسط”، وأضاف أن “جهود وزارة الخزانة تهدف إلى عرقلة محاولات حزب الله لاستغلال العراق لتبييض الأموال وشراء الأسلحة وتدريب المقاتلين وجمع المعلومات بوصفه وكيلا لإيران”.

وشددت واشنطن في نهاية أكتوبر تشرين الأول تشريعاً مناهضاً لمليشيا “حزب الله” يهدف إلى قطع مصادر تمويل الجماعة في جميع أنحاء العالم، وأقرت تعديلات على قانون منع التمويل الدولي لمليشيا حزب الله الذي صدر في عام 2015.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة