التحالف الدولي يواصل ارتكاب المجازر شرقي ديرالزور

فريق التحرير28 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
6 71  - حرية برس Horrya press
طائرات التحالف الدولي – أرشيف

ديرالزور – حرية برس:

يواصل التحالف الدولي ارتكابه المزيد من المجازر شرقي مدينة ديرالزور، حيث ارتكب اليوم الأحد مجزرة راح ضحيتها نحو 10 مدنيين في بلدة الشعفة الواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

وأفادت مصادر محلية لحرية برس أن التحالف الدولي استهدف بلدة الشعفة بالريف الشرقي بعدة غارات أسفرت عن استشهاد 10 مدنيين بينهم أطفال ونساء وإصابة العديد.

وأضافت المصادر ذاتها بأن هذه الغارات تزامنت مع اشتباكات بين مليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” وتنظيم الدولة “داعش” في بادية الشعفة.

وتأتي هذه المجزرة عقب يوم من ارتكاب التحالف مجزرة أمس السبت، في بلدة السوسة في الريف الشرقي، والتي راح ضحيتها 5 مدنيين بينهم طفلان وسيدة.

وكان التحالف الدولي قد ارتكب خلال الأسبوع الماضي، 3 مجازر باستهدافه لبلدتي هجين والسوسة، والتي راح ضحيتها أكثر من 35 شهيداً مدنياً، وفقاً لما وثقه تجمع ثوار سوريا.

وكثف التحالف غاراته بعد تقدم تنظيم الدولة “داعش” واستعادته النقاط التي خسرها بلدتي السوسة والباغوز شرقي ديرالزور، عقب شنه هجوماً مباغتاً على مليشيا “قوات سوريا الديمقراطية”، أسفر عن سقوط قتلى في صفوف الأخير.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة