قوات الأسد تخرق اتفاق “سوتشي” في حماة و”الحر” يتصدى

2018-10-22T16:53:55+03:00
2018-10-22T17:09:31+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير22 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
2017 06 20 12.01.20 - حرية برس Horrya press
عناصر من الجيش السوري الحر في ريف حماة – أرشيف

حرية برس:

تمكنت فصائل الجيش السوري الحر من احباط محاولة تقدم لقوات الأسد ومليشياتها في ريف حماه الشمالي الغربي، وذلك في خرق واضح للاتفاق التركي الروسي “سوتشي” حول الشمال السوري.

وأفاد مراسل حرية برس في ريف حماة بأن الثوار تمكنوا مساء أمس الأحد، بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة من صد محاولة تقدم لقوات الأسد على جبهة قرية “خربة الناقوس” في سهل الغاب غربي حماة.

وأضاف المراسل أن الثوار كبدوا القوات المهاجمة خسائر بشرية، بالإضافة لإصابات في صفوف عناصرها، مما اضطرها للانسحاب على الرغم من التغطية النارية الكثيفة بالمدفعية الثقيلة من معسكر جورين التابع للنظام.

وتشهد مناطق ريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي طوال الفترة الماضية قصفاً متقطعاً من قوات الأسد المتواجدة في المناطق القريبة، ما أدى إلى استشهاد وجرح أعداد من المدنيين.

كما استشهد أربعة مقاتلين من “الجبهة الوطنية للتحرير” التابعة للجيش السوري الحر، الأربعاء، برصاص قناصة قوات الأسد في منطقة قلعة المضيق في ريف حماة الشمالي.

وتعتبر محاولة تقدم قوات الأسد في ريف حماة خرقاً هو الأول من نوعه بموجب الاتفاق التركي الروسي في “المنطقة منزوعة السلاح”، وذلك بعد انتهاء فصائل الجيش السوري الحر من سحب الأسلحة الثقيلة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة