يوم دامٍ في ديرالزور.. مجزرتان بتوقيع طائرات التحالف

فريق التحرير19 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
6 71  - حرية برس Horrya press
طائرات التحالف الدولي – أرشيف

أمجد الساري – حرية برس:

ارتكبت طائرات التحالف الدولي اليوم الجمعة، مجزرتين شرقي ديرالزور، راح ضحيتها عدد من المدنيين بينهم نساء وأطفال إثر استهدافها لبلدتي هجين والسوسة بعدة غارات.

وأفادت مصادر خاصة لحرية برس بأن ستة مدنيين بينهم نساء وأطفال استشهدوا اليوم الجمعة، وأصيب العشرات بجروح، في مجزرة مروعة ارتكبتها طائرات التحالف الدولي إثر استهدافها معهداً لتحفيظ القرآن داخل بلدة هجين شرقي ديرالزور.

وأضافت أن طائرات التحالف ارتكبت مجزرة أخرى في بلدة السوسة بريف البوكمال، راح ضحيتها أربعة مدنيين وعشرات الجرحى كحصيلة أولية للمجزرة، بعد استهدافها لمسجد عمار بن ياسر عقب خروج المصلين من صلاة الجمعة.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن القصف أدى لتدمير المسجد بشكل كامل، وما تزال هنالك جثث تحت الأنقاض لم يتم انتشالها حتى اللحظة، مشيرة إلى أن القصف طال أيضا عدد من منازل المدنيين في البلدة، مما أدى لتدمير معظمها بشكل شبه كامل.

الجدير بالذكر أن مناطق شرقي الفرات الواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، يتواجد بداخلها أكثر من أربعين ألف مدني، وتتعرض تلك المناطق لعشرات الغارات الجوية يومياً من قبل طائرات التحالف الدولي، التي أسفرت عن سقوط عشرات الضحايا في صفوف المدنيين ودمار كبير في البنى التحتية والمنازل، بالتزامن مع استمرار المعارك العنيفة بين مليشيا قوات سوريا الديمقراطية “قسد” المدعومة من قوات التحالف الدولي وتنظيم “داعش” في آخر جيوب التنظيم شرقي الفرات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة