ضحايا بانفجار قنبلة من مخلفات قصف طائرات الأسد جنوبي حلب

فريق التحرير
أخبار سورية
فريق التحرير22 أغسطس 2018آخر تحديث : الأربعاء 22 أغسطس 2018 - 11:21 مساءً
1847496836 - حرية برس Horrya press
صورة تعبيرية

عمران الدوماني – حرية برس:

استشهد ثلاثة أطفال اليوم الأربعاء، جراء انفجار قنابل من مخلفات قصف سابق لطائرات الأسد وطائرات العدوان الروسي في بلدة العيس جنوبي حلب الجنوبي، اليوم الأربعاء

وأفاد الناشط “أحمد أبو معاوية” لحرية برس أن ثلاثة أطفال استشهدوا جراء انفجار قنابل من مخلفات قصف طائرات الأسد وقوات العدوان الروسي على بلدة العيس وهم “حسن حمود العلي وخالد عبد العلي وحمود دهر العلي”.

وأضاف “أبو معاوية” أن “الأطفال هم من نازحي منطقة الحص جنوبي حلب جراء الحملة العسكرية الأخيرة التي شنتها قوات الأسد ومليشياته على المنطقة، مشيراً أن الأطفال استشهدوا أثناء رعيهم للأغنام في الأراضي الزراعية غرب بلدة العيس”.

وكانت قد تعرضت مدن وبلدات ريف حلب الجنوبي لقصف مدفعي عنيف من قبل قوات نظام الأسد المتمركزة في سد “شغيلة”، أسفرت عن إصابة عشرات المدنيين بينهم أطفال ونساء، كما شهدت المنطقة مؤخراً حشودا عسكرية ضخمة لقوات الأسد والمليشيات التابعة لها بالإضافة لتحصين وتدشين الجبهات من قبل فصائل الجيش السوري الحر المتواجدة في المنطقة.

يُشار إلى أن عشرات المدنيين جلهم من الأطفال والنساء، استشهدوا جراء انفجار قنابل عنقودية وصواريخ من مخلفات قصف طائرات الأسد طائرات العدوان الروسي إضافة إلى الألغام الأرضية التي كان لها نصيب من دماء المدنيين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة