مقتل مدير البحوث العلمية في مصياف

2018-08-05T01:09:52+03:00
2018-08-05T01:14:34+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير5 أغسطس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
msyaf1 - حرية برس Horrya press
صورة متداولة للسيارة العسكرية التي انفجرت وكان مدير مركز البحوث داخلها

حماه – حرية برس:

قتل مدير مركز البحوث العلمية التابع للنظام “عزير اسبر” اليوم السبت، في تفجير استهدف سيارته في مدينة مصياف غربي حماه.

وذكرت صفحات موالية لنظام الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي أن دوي انفجار سمع في المدينة، وهو ناتج عن تصادم سيارتين إحداها سيارة عسكرية تحمل ذخيرة قرب الفوج 45 على طريق مصياف-حماة، ما أسفر عن مقتل اسبر وسائقه.

في الوقت الذي ذكر فيه الإعلام الموالي لنظام الأسد أن اسبر اغتيل بانفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارته الخاصة في المدينة.

كما رجحت مصادر محلية أن نظام الأسد مسؤول عن اغتيال اسبر لكونه أحد أهم المسؤولين في المركز المسؤول عن تطوير الأسلحة الكيميائية.

يُشار إلى أنه لم ترد أي تفاصيل أخرى عن الحادثة، كما لم تعلق أي جهة رسمية تابعة للنظام على حادثة الاغتيال.

ويعد اسبر من أهم الشخصيات في المركز فهو مدير القطاع 4، وهو قطاع مستقل ويرجع في قراراته إلى القصر الجمهوري بشكل مباشر، في المركز المسؤول عن برامج عن إنتاج السلاح الكيميائي وعن تطوير القذائف والصواريخ ومنها صواريخ سكود.

يُذكر بأن المركز استهدف من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، باعتباره المسؤول عن تطوير الأسلحة الكيميائية التي يستخدمها نظام الأسد في قصف المناطق الخارجة عن سيطرته، كما استهدف من قبل طيران الاحتلال الإسرائيلي في شهر تموز/يوليو الماضي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة