تحرير قرية القراصي وسط تصعيد مستمر في حلب .. وقافلة إغاثية تدخل داريا

فريق التحرير10 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
ghanto.homs
حرية برس:
مع استمرار الحديث في الأروقة الدولية عن هدنة لا تبدو أي نوايا من قبل نظام الأسد لإنجاحها؛ شن الطيران الحربي أمس أربعة غارات بالصواريخ الفراغية استهدفت دير فول في ريف حمص الشمالي، وتعرضت الأحياء السكنية لمدينة تلبيسه للقصف المدفعي من قبل قوات النظام المتمركزة جنوب المدينة.
وفي الريف الشرقي شن الطيران الحربي التابع للنظام عدة غارات جوية على مواقع لتنظيم الدولة في رحوم وأبو حواديد بريف حمص الشرقي.
هذا وسجل مقتل ثلاثة أطفال في مدينة السخنة نتيجة القصف التي تعرضت أطراف بالغازات السامة يوم أول أمس.
وفي دير الزور تكثفت منذ ليلة أمس الاشتباكات بين قوات الاسد وتنظيم داعش حيث شهد حيا الصناعة والرصافة اشتباكات عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات النظام في ظل قصف عنيف شهدته الاحياء الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة،  فجر أمس شهد محيط المطار العسكري وجبل ثردة اشتباكات عنيفة بين التنظيم وقوات النظام في ظل قصف مدفعي وصاروخي شهدته منطقة الاشتباكات مصدره قوات النظام المتمركزة داخل المطار العسكري وسط انباء عن تقدم لتنظيم الدولة من الخاصرة اليمنى للمطار؛ كما شهدت منطقة البانوراما اشتباكات خفيفة ومتقطعة بين التنظيم وقوات النظام.
وفي دمشق شهدت مدينة داريا منذ الصباح الباكر تصعيدا من الطيران المروحي، حيث القت طائرات الاسد البراميل المتفجرة وصل عددها الى36برميلا مترافقا مع قصف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الدبابات في محاولة جديدة لاقتحام المدينة، فيما دخلت مساء أمس قافلة من المساعدات الإنسانية إلى المدينة.
وشهد ريف حلب الشمالي أكثر من 15 غارة جوية من الطيران الحربي الروسي منذ الصباح على منطقتي آسيا والملاح حريتان وكفر حمرة وعندان ما أدى لسقوط شهداء وأكثر من 10 جرحى علق بعضهم تحت الأنقاض جراء قصف جوي روسي على بلدة كفر حمرة؛ وسط اشتباكات عنيفة خاضها الثوار في منطقة الشيخ نجار والملاح في صد محاولة من قوات النظام لاقتحام المنطقتين بعد تمهيد جوي ومدفعي كثيف على المنطقتين.
وفي ريف حلب الجنوبي تمكن الثوار من إحباط تقدم الميليشيات الشيعية على قرية الحميرة وتلة القراصي وشنوا هجوما عكسياً لتحرير قرية القراصي حيث تمكنوا من تحرير القرية ما تسبب بسقوط عدد من القتلى في صفوف قوات النظام والميليشيات كما افاد مراسل “حرية برس”.
واعلنت جبهة النصرة عن تدمير دبابة بصاروخ م.د ومقتل جميع عناصر طاقمها، وبدوره أعلن جيش الفتح اسر العديد من العناصر الشيعية في قرية القراصي.
وفي ريف حلب الشرقي حصلت اشتباكات عنيفة جدا بين ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية وعناصر تنظيم الدولة بقرية رسم الأخضر التي تقع جنوب شرق منبج
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة