“داعش” يهاجم محيط مطار السين في القلمون ويأسر عناصراً للنظام

2018-07-05T10:47:28+03:00
2018-07-05T14:22:30+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير5 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
RRT656YHNBBD - حرية برس Horrya press
بوابة مطار “السين” في القلمون الشرقي – أرشيف

حرية برس:

شن تنظيم الدولة الإسلامية هجوماُ مباغتاً على مواقع قوات الأسد ومليشياته الإيرانية في منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق.

وأفادت مصادر محلية بأن هجوم التنظيم جاء في ساعة متأخرة من مساء أمس، على مراكز عسكرية تابعة لقوات الأسد بالقرب من مطار السين العسكري في ريف دمشق الشرقي.

وأضافت المصادر أن الهجوم كان عملية “انغماسية” مفاجئة نفذها مقاتلو التنظيم، تمكنوا خلاله من قتل وأسر عدداً من قوات الأسد، ثم انسحبوا عقب العملية إلى جيوب يسيطر عليها  التنظيم في البادية بريف حمص الشرقي.

ويقع مطار “السين” العسكري شمال شرق العاصمة دمشق، ويبعد عنها نحو 55 كيلو متر، على مقربة من مدينة الضمير في القلمون الشرقي، ويعدّ من أكبر المطارات في سوريا.

وكان تنظيم الدولة قد هاجم المطار مرات عدة بالصواريخ وحاول اقتحامه في أيار 2016، إلا أنه فشل في ذلك على حساب تقدم قوات الأسد في محيطه وتأمين المناطق المحاذية له.

يأتي ذلك، غداة نعي التنظيم “حذيفة البدري” وهو أحد أبناء زعيم التنظيم “أبو بكر البغدادي”، وحسب ما ذكرته وسائل إعلامية تابعة للتنظيم فإن “البدري” قتل على خلفية مشاركته بعملية “انغماسية” ضد القوات الروسية في المحطة الحرارية شرقي حمص.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة