التحالف الدولي يقر بقتله مئات المدنيين في سوريا والعراق

فريق التحرير28 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
6 71  - حرية برس Horrya press
طائرات التحالف الدولي – أرشيف

حرية برس:

أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، اليوم الخميس، أن ضرباته في سوريا والعراق منذ عام 2014، أدت إلى مقتل 939 مدنياً.

وجاء في بيان وزعه المكتب الصحفي للتحالف: “وجه التحالف منذ آب/أغسطس 2014 وحتى نهاية أيار/مايو 2018،  29596 ضربة، خلال هذا الوقت، واستناداً إلى المعلومات المتاحة، وفقاً لتقييم فرقة العمل المشتركة المشتركة، فقد قتل منذ بداية عملية “العزم الصلب”، ما لا يقل عن 939 مدنياً دون قصد، نتيجة لضربات التحالف.

وتكرر نفي قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة، الاتهامات الموجهة له من قبل نظام الأسد عن قيام القوات الجوية الأمريكية أو القوات الجوية للتحالف بقصف مواقع لقوات النظام والمليشيات الأجنبية شرق سوريا.

وسبق أن أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في نهاية شهر أبريل/نيسان الماضي، إنهاء العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في العراق.

وجاء ذلك في بيان للتحالف أكد فيه أنه تم “انتهاء العمليات القتالية الكبرى ضد داعش في العراق”، مشيراً إلى أنه سيواصل دعم الجيش العراقي من حيث “التدريب وتطوير قدراته” ليكون قادراً على تحمل مسؤولياته.

وذكر البيان أنه تم الإعلان عن انتهاء العمليات القتالية في العراق في “احتفال في بغداد ، مما يدل على انتهاء العمليات القتالية الرئيسية في العراق ضد تنظيم الدولة الإسلامية والإقرار بتغير تركيبة ومسؤوليات التحالف”.

وكان قد أعلن المتحدث الرسمي باسم التحالف الدولي العقيد, رايان ديلون، مطلع أبريل/نيسان الماضي، أن” مهمة التحالف في سوريا مستمرة ولم تتغير، وذلك بعد يومين من تصريحات للرئيس الأميركي دونالد ترامب، أشار فيها إلى ان “بلاده ستغادر سوريا قريباً”.

وارتكب التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة عشرات المجازر شرق سوريا، راح ضحيتها مئات المدنيين معظمهم من الأطفال والنساء.

وقصف التحالف الدولي منذ إنشائه من قبل واشنطن في آب عام 2014، عشرات المرات الأحياء السكنية في سوريا والعراق، ما تسبب باستشهاد وجرح مئات المدنيين ووقوع أضرار مادية بمنازلهم وممتلكاتهم إضافة لإلحاق أضرار كبيرة في البنى التحتية والمرافق الحيوية.

المصدرحرية برس + وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة