شهداء وجرحى بانفجار مزدوج وسط مدينة إدلب

2018-06-21T18:35:26+03:00
2018-06-21T19:23:07+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير21 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
269926e7 5b2f 4a78 9bad 83480f0a99dd - حرية برس Horrya press
اللحظات الاولى للإنفجارات التي وقعت قرب مسجد التوحيد ومبنى الكارلتون وسط مدينة إدلب – مركز إدلب الإعلامي
حنين السيد – إدلب – حرية برس:

استشهد عدداً من المدنيين وأصيب آخرون بجروح، اليوم الخميس، إثر انفجاران عنيفان ضربا وسط مدينة إدلب.

واستهدف الانفجارين مبنى فندق الكارلتون “الذي يتخذه فرع الهلال الأحمر السوري مقراً له” داخل مدينة إدلب، ما أدى إلى استشهاد 8 مدنيين بينهم أحد عناصر الدفاع المدني، وأصيب 34 آخرين بجروح كحصيلة أولية، وهناك إمكانية ارتفاع حصيلة الضحايا جراء الإصابات الحرجة التي يعاني منها المصابون.

وبحسب المعلومات الأولية، فإن الانفجار الأول ناتج عن دراجة نارية مفخخة، والثاني سببه سيارة مفخخة انفجرت عقب التفجير الأول بقليل، ما أدى لسقوط شهداء وجرحى بينهم جريحين من عناصر الدفاع المدني، وذلك أثناء توجههم لاسعاف الجرحى والبحث عن مفقودين.

ويأتي التفجيرين اليوم في إطار استهداف ممنهج للكوادر الطبية والمدنيين في المدينة، وذلك في أول يوم لبداية تعليق نقابة الأطباء والصيادلة العمل في إدلب لمدة ثلاثة أيام بسبب الفلتان الأمني والانتهاكات في المحافظة.

وكانت قد أعلنت الكوادر الطبية في مدينة إدلب يوم أمس، تعليق العمل الإسعافي والبارد في مشافي المدينة لمدة ثلاث أيام اعتباراً من الخميس وحتى يوم السبت 25/ 6، وذلك احتجاجاً على الانتهاكات المتزايدة التي تتعرض لها هذه الكوادر، مشيرةً إلى أنه في حال عدم قيام الجهات الأمنية بتحمل مسؤوليتها واتخاذ التدابير اللازمة للحد من الانتهاكات فإنها ستمدد تعليق عملها.

وتشهد مدينة إدلب وريفها تشهد انفجارات متتالية بين الحين والأخر، أسفرت عن وقوع عشرات الضحايا في صفوف المدنيين، في ظل فلتان أمني منتشر بكافة أرجاء المحافظة، ومحاولات خجولة من الفصائل العسكرية الحد منه دون جدوى.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة