قيادي في الجيش الحر: النظام سيقتحم درعا خلال الساعات القادمة

2018-06-16T11:09:52+03:00
2018-06-16T11:55:17+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير16 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
52504620170510104417445 - حرية برس Horrya press
مقاتلان من كتائب ألوية الفرقان في قرية كفر ناسج في درعا – رويترز

حرية برس:

كشف قيادي في الجيش السوري الحر أن قوات الأسد والمليشيات المواليه لها ستبدأ الاقتحام على درعا “خلال الساعات القليلة القادمة”.

وقال “محمد ماجد الخطيب” قائد ألوية الفرقان التابعة للجبهة الجنوبية في تغريدات له على حسابه في تويتر: “الاجتماع الثلاثي (أمريكي-بريطاني-روسي) نتج عنه خلاف كبير فيما يخص الجنوب وستبدأ محاولات النظام في الاقتحام خلال الساعات القليلة القادمة”.

وأضاف قائلاً: “أما وإن الحرب قد قُرعت طبولها فردِّدوا اللهم بك نصول، وبك نجول، وبك نقاتل، واستعينوا بالله، واتكلوا عليه، واعتمدوا على ما بين أيديكم من السلاح والعتاد”، على حد تعبيره.

وأضاف: “التصدي لأول الاقتحامات ربما سيقضي على أحلام النظام في إعادة السيطرة على الجنوب، غالبية المرتزقة قد قدموا إلى الجنوب على مضض والخوف يقتلع قلوبهم فأكرِموا نُزُلهم”.

يأتي هذا، بالتزامن مع تصعيد عسكري من قوات الأسد والمليشيات المواليه لها على محافظة درعا، حيث شهدت معظم المناطق المحررة قصفاً مدفعيا خلف شهداء وعشرات الجرحى في صفوف المدنيين.

ووصلت خلال الفترة الماضية مليشيات إيرانية إلى خطوط التماس على جبهتي درعا والقنيطرة متنكرة بلباس الدفاع الوطني، عقب التهديدات الإسرائيلية لإيران في حال اقتربت من حدودها.

وكانت حذرت الولايات المتحدة في وقت سابق نظام الأسد من عواقب وخيمة و رد “حاسم ومناسب”، في حال قرر الأخير مهاجمة منطقة خفض التصعيد في الجنوب السوري، وطالبت روسيا باستخدام نفوذها لوقف الهجمات وإرغام نظام الأسد على الامتناع عن شن حملات عسكرية أخرى.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة