الجيش اليمني يبدأ عملية “النصر الذهبي” لتحرير الحديدة

2018-06-13T10:15:11+03:00
2018-06-13T10:25:11+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير13 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
907 - حرية برس Horrya press
“عملية النصر الذهبي”تهدف لتحرير مدينة حديدةمن مليشيا الحوثي – انترنت

حرية برس:

أعلن الجيش اليمني وبإسناد من قوات التحالف العربي البدء بحملة عسكرية تحت مسمى عملية “النصر الذهبي” لتحرير مدينة الحديدة غرب اليمن من مليشيات الحوثي “جماعة أنصار الله”.

ونقلت قناة العربية نقلاً عن مصدر عسكري إن قوات الجيش اليمني والقوات الموالية لها، بدأت صباح اليوم هجوماً برياً على كافة المحاور لاقتحام مدينة الحديدة ومينائها بغطاء جوي وبحري من قبل التحالف العربي في اليمن.

وقالت الحكومة اليمنية في بيان صباح اليوم الأربعاء إنها “استنفدت كافة الوسائل السلمية والسياسية لإخراج المليشيا الحوثية من ميناء الحديدة وأنها ماضيه نحو إعادة الشرعية إلى كامل التراب الوطني”. وأكدت أنها ماضية في المعركة لاستعادة الميناء من الحوثيين.

وأضاف البيان: “تحرير الميناء يمثّل بداية السقوط للحوثيين، وسيؤمّن الملاحة البحرية في مضيق باب المندب، وسيقطع أيادي إيران التي طالما أغرقت اليمن بالأسلحة التي تسفك بها دماء اليمنيين الزكية”.

بدوره شن طيران التحالف العربي، فجر اليوم، غارات على منطقتي النخيلة وقضبة في مديرية الدريهمي جنوب الحديدة، استهدفت بعضها حواجز اسمنتية مفخخة، وضعها مليشيا الحوثي ككمائن للقوات الحكومية، بالتزامن مع اقتراب بوارج وسفن حربية تابعة للتحالف العربي من سواحل مديرية الدريهمي، وسط تحليق مكثف لمروحيات تابعة للتحالف”.

يأتي هذا، بعد انتهاء مهلة حدّدتها دولة الإمارات لمليشيا الحوثيين، الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء، لتسليم الميناء الوحيد الخاضع لسيطرتهم، وسط أنباء تحدثت عن وصول تعزيزات كبيرة من الجيش اليمني إلى خط المواجهة الرئيسي جنوبي المدينة تحضيراً لتحريرها.

واستطاع الجيش اليمني مؤخراً بعد معارك عنيفة مع مليشيات الحوثي أن يصل إلى مشارف مدينة الحديدة، وباتت قواته على بعد 9 كليو متر من مينائها الاستراتيجي، ومن المتوقع أن تكون المعركة هي الأكبر في الحرب المستمرة منذ نحو ثلاث سنوات بين التحالف العربي ومليشيات الحوثيين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة