الداخلية العراقية: حريق مخازن مفوضية الانتخابات كان متعمداً

2018-06-11T14:03:44+03:00
2018-06-11T14:11:13+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير11 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
000102 - حرية برس Horrya press
عناصر من الشرطة العراقية أمام أكبر مخازن صناديق الاقتراع في الانتخابات الشتريعية في بغداد – أ ف ب

حرية برس:

أكد وزير الداخلية العراقي قاسم الاعرجي، اليوم الاثنين، أن الحريق الكبير الذي أتى على أكبر مخازن صناديق اقتراع الانتخابات التشريعية التي جرت في 12 ايار/مايو في بغداد كان عملاًً متعمداً.

وقال قاسم للصحافيين رداً على سؤال حول التحقيقات الأولية عن أسباب الحريق الذي اندلع الأحد في المخزن “لا شك أن الحريق بفعل فاعل”.

وأضاف “أنا شخصياً أتابع الوضع مع فريق الأدلة الجنائية واللجنة التحقيقية الخاصة بالحادث”.

وتزامن الحادث مع قرار مجلس القضاء الأعلى تعيين قضاة للاشراف على عمليات العد والفرز اليدوي، بدل أعضاء مجلس المفوضين الذين أوقفوا عن العمل.

وتمكن البرلمان المنتهية ولايته من عقد جلسة الأربعاء قرر خلالها تجميد عمل المفوضية وإحالة ملفها على القضاء للأشراف على عمليات العد والفزر اليدوي بدلأ من الالكتروني، وكان قانون المفوضية القديم لا يسمح بهذا الاجراء، لكن البرلمان تمكن من إجراء تعديل للقانون وإقراره ما جعل الأمر ممكناً.

وكان حريق كبير أتى على مخازن لصناديق الاقتراع التابعة للمفوضية المستقلة للانتخابات، والواقعة في الرصافة بالجانب الشرقي من مدينة بغداد الأحد، بعد أيام من قرار البرلمان إعادة العد والفرز لأكثر من 10 ملايين صوت بشكل يدوي، إثر مزاعم بحصول عمليات تزوير كبيرة خلال الانتخابات التي جرت في 12 مايو الماضي.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة