موسكو تتهم واشنطن بغض النظر عن ’’داعش‘‘ في سوريا

2018-06-09T15:57:13+03:00
2018-06-09T16:03:09+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير9 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
1023321450 - حرية برس Horrya press
إيغور كوناشينكوف المتحدث باسم الدفاع الروسية – انترنت

حرية برس:

اتهمت روسيا، اليوم السبت، الولايات المتحدة الأمريكية بتعاونها مع تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ في سوريا.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية ’’إيغور كوناشينكوف‘‘، ’’إن بؤر مواجهة إرهابيي تنظيم “داعش” في سوريا، تتواجد في المناطق الخاضعة لسيطرة الولايات المتحدة فقط‘‘.

ويأتي رد الدفاع الروسية على تصريحات وزير الدفاع الأمريكي ’’جيمس ماتيس‘‘ التي قال فيها إن دعم روسيا وإيران لبشار الأسد ’’قاد الشعب السوري إلى كارثة‘‘.

وتابع ’’كوناشينكوف‘‘ قوله: ’’إن الجزء الأكبر من الأسلحة الأمريكية، المرسلة إلى المعارضة في سوريا، وقعت في أيدي مسلحي تنظيمي “جبهة النصرة” و”داعش”.

وأضاف ’’كوناشينكوف‘‘ أن “الكارثة الحقيقية للشعب السوري، تسجل من قبل الأمم المتحدة والحقوقيين في منطقة التنف، المحتلة من قبل القوات الأمريكية، إضافة إلى الرقة، التي تسيطر عليها الولايات المتحدة بشكل غير قانوني، وهو ما تم توثيقه في تقرير منظمة العفو الدولية الأخير”، على حد قوله.

وزعمّ المتحدث بتعافي الحياة السلمية حالياً في المحافظات، الخاضعة لسيطرة قوان نظام الأسد، وتعمل المؤسسات والأسواق والمدراس ورياض الأطفال، في إشارة منه إلى حدوث هذا الأمر بعد تهجير فصائل المعارضة والمدنيين من المناطق التي كانت محاصرة مؤخراً مثل الغوطة الشرقية وجنوب دمشق وريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.

وكان وزير الدفاع الأمريكي ’’جميس ماتيس‘‘ حذّر من أن الانسحاب من سوريا حال انتهاء المعارك ضد تنظيم الدولة الاسلامية ’’داعش‘‘ سيكون “خطأً استراتيجياً”، مضيفاً أنه ’’يجب أن نتفادى ترك فراغ في سوريا يمكن أن يستغله نظام الاسد أو داعموه‘‘.

المصدرحرية برس + وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة