سانشير يرأس الحكومة الإسبانية بعد حجب الثقة عن راخوي

فريق التحرير1 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
40784879 303 - حرية برس Horrya press
بيدرو سانشيز رئيس الوزراء الاسباني الجديد مع ماريانو راخوي – AP

أصبح زعيم الحزب الاشتراكي الإسباني بيدرو سانشيز رئيساً لوزراء إسبانيا اليوم الجمعة بعد أن أطيح بماريانو راخوي الذي ينتمي لتيار يمين الوسط من المنصب في تصويت بحجب الثقة أجري بسبب قضية فساد.

وأيد 180 مشرعا حجب الثقة الذي دعا إليه سانشيز، بينما عارضه 169 نائبا وامتنع نائب عن التصويت.

ومن المتوقع أن يتولى سانشيز المنصب يوم الاثنين ويعين حكومته الأسبوع المقبل.

واعترف راخوي بهزيمته في البرلمان حتى قبيل التصويت على مذكرة حجب الثقة عن حكومته، إذ تمكن زعيم الحزب الاشتراكي بيدرو سانشيز من توفير الغالبية المطلوبة لإقرارها. وقال رئيس الحكومة المحافظ قبيل التصويت “يمكننا ان نستنتج انه سيتم تبني مذكرة حجب الثقة. بنتيجة ذلك، سيصبح بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الجديد”، قبل أن يهنئ خصمه.

وتمكن سانشيز من إقناع تيارات سياسية مختلفة بالتصويت لصالح عزل رئيس الحكومة المحافظ الذي يحكم البلاد منذ ست سنوات، بعد إدانة الحزب الشعبي الذي يتزعمه في قضية فساد أضعفته.

وبذلك ستطوى صفحة من تاريخ اسبانيا شهدت أزمات كبرى صمد أمامها راخوي (63 عاما) الذي يحكم البلاد منذ كانون الأول / ديسمبر 2011 ولا سيما الانكماش الذي جاء نتيجة إجراءات تقشفية قاسية وشهر من الشلل السياسي في 2016 وصولا الى محاولة انفصال إقليم كاتالونيا العام الماضي.

المصدررويترز - د ب أ
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة