جورجيا تقطع علاقاتها الدبلوماسية بنظام الأسد

2018-05-29T23:59:51+03:00
2018-05-30T01:28:53+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير29 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
6c72be00e94e7a91d5ec60ae947c3641 - حرية برس Horrya press

أعلنت جمهورية جورجيا “إحدى جمهوريات الاتحاد السوفيتي سابقا” قطع علاقاتها الدبلوماسية مع نظام الأسد في سوريا على خلفية اعتراف الأخير باستقلال جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية.

جاء ذلك في بيان أصدرته وزارة الخارجية الجورجية اليوم، الثلاثاء 29 من أيار، قالت فيه أنها باشرت بتنفيذ الإجراءات اللازمة لقطع العلاقات الدبلوماسية مع سوريا، معللة اتخاذ هذه الخطوة، على خلفية اعتراف دمشق باستقلال أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية.

وقالت مصدر في وزارة خارجية نظام الأسد أن “الخارجية اتفقت مع دولتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية، على تبادل الاعتراف وإقامة علاقات دبلوماسية على مستوى سفارة” بحسب مانقلت وكالة الأنباء “سانا”.

وبذلك تكون حكومة الأسد سابع عضو في الأمم المتحدة تعترف باستقلال جمهورية أبخازيا، بحسب ما صرح عنه نائب وزير الخارجية الأبخازي، بعد اعتراف عدة دول من بينها روسيا باستقلال جمهوريتي “أبخازيا، وأورسيتيا الجنوبية” عقب انفصالهما عن جورجيا في نفس العام إثر معارك دارت بينهما.

يأتي ذلك في ظل قطع كثير من الدول علاقاتها الدبلوماسية والسياسية مع نظام الأسد وإغلاق سفاراتها منذ 2011، مع اندلاع الثورة السورية، ويحاول الأسد الخروج من عزلته الدولية وبناء علاقات دبلوماسية وتجارية مع بلدات عدة، لاسيما مع بلدان شرق أسيا المقربة من حليفه الروسي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة