الثوار يحبطون محاولتي تسلل لتنظيم الدولة إلى درعا

2018-05-25T04:24:03+03:00
2018-05-25T14:21:03+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير25 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
ISIS soldiers surrendering in Hawija - حرية برس Horrya press
أسرى من عناصر تنظيم الدولة في العراق – رويترز

لجين المليحان – درعا – حرية برس:

أحبط الثوار محاولتي تسلل لعناصر من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” إلى محافظة درعا في أقل من 24 ساعة، حيث نجحوا بإلقاء القبض على العشرات من عناصر التنظيم.

وتمكن ﺣﺎﺟﺰ ﻋﺴﻜﺮﻱ ﺗﺎﺑﻊ ﻟﻔﺼﻴﻞ “ﺟﻴﺶ ﺍﻹﺳﻼﻡ” ﻓﻲ ﺑﻠﺪﺓ ﺍﻟﻤﻠﻴﺤﺔ ﺍﻟﺸﺮﻗﻴﺔ ﺷﺮﻗﻲ ﺩﺭﻋﺎ، ﻣﺴﺎﺀ يوﻡ ﺍﻟﺨﻤﻴﺲ، ﻣﻦ ﺇﻟﻘﺎﺀ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ 20 عنصراً ﻳﺘﺒﻌﻮﻥ ﻟﺘﻨﻈﻴﻢ الدولة الإسلامية “داعش”، وتسليمهم ﻟﻤﺤﻜﻤﺔ ﺩﺍﺭ ﺍﻟﻌﺪﻝ ﻓﻲ ﺣﻮﺭﺍﻥ.

ﻭأفاد “ﻋﺼﻤﺖ ﺍﻟﻌﺒﺴﻲ” ﺭﺋﻴﺲ ﻣﺤﻜﻤﺔ ﺩﺍﺭ ﺍﻟﻌﺪﻝ: ﺃنه “وﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎﺕ ﺍﻷﻭﻟﻴﺔ، تبين أﻥ ﻋﻨﺎﺻﺮ تنيظم الدولة “داعش” ﻗﺪﻣﻮﺍ ﻣﻦ شرقي ﺍﻟﺴﻮﻳﺪﺍﺀ، ﻓﻲ ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﻟﻠﺘﺴﻠﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻘﺮﻯ ﺍﻟﻤﺤﺮﺭﺓ ﻣﻦ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺩﺭﻋﺎ”.

ﻭﺃﺿﺎﻑ “ﺍﻟﻌﺒﺴﻲ”: ﺃﻥ “ﻋﺸﺮﻳﻦ ﻋﻨﺼﺮاً ﺁﺧﺮﻳﻦ ﺗﻤﻜﻨﻮﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺴﻠﻞ ﻋﺒﺮ ﻣﻌﺒﺮ “ﺻﻤﺎ” شرقي ﺩﺭﻋﺎ، ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﻨﺎﻃﻖ ﺍﻟﻤﺤﺮﺭﺓ، ﻛﺎﻧﻮﺍ ﻗﺪ ﻗﺪﻣﻮﺍ ﻣﻦ ﺭﻳﻒ ﺍﻟﺴﻮﻳﺪﺍﺀ، ﻇﻬﺮ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻣﻦ ﻣﻌﺒﺮ ﺁﺧﺮ ﻟﻠﻤﺤﺎﻓﻈﺔ، ﻣﺸﻴﺮﺍً ﺇﻟﻰ ﺃنهم حصوا على هذه المعلومات “ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺟﺮﺕ ﻣﻊ العناصر ﺍﻟﺬﻳﻦ قبض ﻋﻠﻴﻬﻢ”.

وفي السياق ذاته، أعلنت ألوية العمري، اليوم الجمعة، إلقاء القبض على 19 عنصراً من تنظيم الدولة في محيط قرية جبيب غربي السويداء، كان يحاولون الوصول إلى حوض اليرموك، حيث يتمركز “جيش خالد”.

ﻭﻳﺴﻌﻰ ﻋﻨﺎﺻﺮ تنظيم الدولة الإسلامية ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺎﺩﻳﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ ﻟﻠﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺣﻮﺽ ﺍﻟﻴﺮﻣﻮﻙ غربي ﺩﺭﻋﺎ، ﺍﻟﻤﻌﻘﻞ ﺍﻟﺮﺋﻴﺴﻲ ﻟﺘﻨﻈﻴﻢ “جيش خالد ابن الوليد” المتهم بمبايعة تنظيم الدولة.

ﻭﻃﺎﻟﺐ ﻧﺎﺷﻄﻮﻥ ﻓﻲ ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ ﺩﺭﻋﺎ ﻓﺼﺎﺋﻞ ﺍﻟﺜﻮﺍﺭ ﺑﺘﻜﺜﻴﻒ ﺍﻻﺣﺘﻴﺎﻃﺎﺕ ﺍﻷﻣﻨﻴﺔ، ﻭﺗﺸﺪﻳﺪ ﺍﻟﺮﻗﺎﺑﺔ ﻋﺒﺮ ﺍﻟﺤﻮﺍﺟﺰ ﺍﻷﻣﻨﻴﺔ ﺍﻟﻤﻨﺘﺸﺮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﺎﻃﻖ ﺍﻟﻤﺤﺮﺭﺓ لتفادي تسلل عناصر التنظيم نحو المناطق المحررة.

ﻳُﺬﻛﺮ ﺃﻥ ﻗﻮﺍﺕ ﺍﻷﺳﺪ ﻗﺎﻣﺖ ﺑﻨﻘﻞ ﺍﻟﻤﺌﺎﺕ ﻣﻦ ﻣﻘﺎﺗﻠﻲ ﺗﻨﻈﻴﻢ “ﺩﺍﻋﺶ” ﻣﻦ الحجر الأسود جنوبي دمشق ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺒﺎﺩﻳﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ شرقي ﺍﻟﺴﻮﻳﺪﺍء، ﻭﺗﺤﺪﻳﺪﺍً ﺇﻟﻰ ﻣﻨﻄﻘﺘﻲ “ﺍﻷﺷﺮﻓﻴﺔ، ﻭﺍﻟﻌﻮﺭﺓ”، ﻓﻲ 22 ﺃياﺭ، ﺑﻮﺍﺳﻄﺔ ﻣﺎ ﻳﻘﺎﺭﺏ 50 ﺷﺎﺣﻨﺔ.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة