عشرات القتلى والجرحى من قوات الأسد بمفخخة لداعش شرق حمص

فريق التحرير22 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
WRH1 - حرية برس Horrya press
عناصر من تنظيم الدولة في ريف حمص الشرقي ـ أرشيف

حرية برس:

قتل العديد من عناصر قوات نظام الأسد، اليوم الثلاثاء، جراء استهداف تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ لموقعهم بسيارة مفخخة شرقي حمص.

وقالت مصادر محلية، إن 16 عنصر كحصيلة أولية من قوات نظام الأسد قتلوا، اليوم الثلاثاء، عقب استهداف تنظيم الدولة الإسلامية موقعاً لقوات النظام في ريف حمص الشرقي بسيارة مفخخة، إضافة إلى أكثر من 10 جرحى.

ونعت صفحات موالية لنظام الأسد، اليوم الثلاثاء، مقتل وجرح عشرات العناصر بصفوف قوات الأسد، على أثر الهجوم الانتحاري الذي نفذه تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ على مواقعهم بمحيط تدمر.

وأشارت الصفحات الموالية إلى أن العدد المذكور من القتلى هو حصيلة أولية، موضحة أنه استهدفت المفخخة محيط المحطة النفطية الثالثة قرب بادية سد عويرض شرق حمص.

فيم لم يعلق تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ على الهجوم الذي استهدف قوات نظام الأسد بريف حمص الشرقي.

وتكررت في الأشهر الماضية عمليات التنظيم العسكرية، منطلقاً من المكان الذي يسيطر عليه في بادية دير الزور.

وبدأت قوات الأسد والمليشيات المساندة لها، مطلع أيار الحالي، عملية عسكرية لإنهاء نفوذ تنظيم الدولة الإسلامية في بادية دير الزور.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة