الخارجية المصرية: إرسال قوات عربية لسوريا أمر وارد

فريق التحرير4 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
1024647668 - حرية برس Horrya press
مبنى وزارة الخارجية المصرية – أرشيف

حرية برس:

نقلت صحيفة ’’الأهرام‘‘ الرسمية المصرية، اليوم الجمعة، عن وزير الخارجية المصري ’’سامح شكري‘‘ قوله، ’’إن إرسال قوات عربية لسوريا أمر وارد يناقشه مسؤولون من مختلف الدول‘‘.

وأضافت الصحيفة عن قول الوزير أن ”فكرة إحلال قوات بأخرى، ربما تكون عربية هو أمر وارد، وهذا الطرح لا يتردد فقط على المستوى الإعلامي وإنما أيضاً في المناقشات والمداولات بين مسؤولي الدول لبحث إمكانية إسهام هذه الأفكار في استقرار سوريا‘‘.

من جهتها، أصدرت الخارجية المصرية بيان توضيحي، اليوم الجمعة، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية ’’أحمد أبو زيد‘‘، إن ”التصريح المشار إليه جاء رداً على سؤال حول صحة ما يتردد في بعض الدوائر الإعلامية الدولية والعربية بشأن طلب الولايات المتحدة إرسال قوات عربية إلى سوريا ولم يكن يتعلق من قريب أو بعيد بإمكانية إرسال قوات مصرية إلى سوريا“.

وأوضح المتحدث أن ’’إرسال قوات مصرية إلى الخارج لا يتم إلا وفقاً لآليات دستورية وضوابط وقواعد تم التأكيد عليها أكثر من مرة مثل الحالات الخاصة بعمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة‘‘.

وأضاف ’’أبو زيد‘‘ أن ’’وزير الخارجية كان يتحدث في إطار تناوله لهذا الموضوع عن مدى صحة تداول فكرة إرسال قوات عربية في الدوائر السياسية الرسمية والإعلامية بشكل عام، وأن تفسير تلك التصريحات لا يجب إخراجه من هذا السياق أو إسقاطه بأي شكل من الأشكال على مصر‘‘.

وكان وزير الخارجية المصري، قد أكد خلال الندوة التي نظمتها مجلة السياسة الدولية بمؤسسة الأهرام، مساء الأربعاء الماضي، أن فكرة إحلال قوات بقوات أخرى ’’ربما عربية وارد‘‘ ومتداول على المستوى الإعلامي، وأيضاً في المداولات بين الدول.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة